أمريكا.. داعش تعلن مسؤوليتها عن اعتداء مينيسوتا

minnesota-crossroards-center-0d5795-11x

كيفاش
أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” الإرهابي، أمس الأحد (18 شتنبر)، مسؤوليته عن الاعتداء الذي وقع بالسلاح الأبيض في مركز تجاري في ولاية مينيسوتا (وسط غرب)، والذي خلف إصابة ثمانية أشخاص.
وأكدت الجماعة الإرهابية، في بيان نشرته الصحافة، أن الرجل الذي ارتكب الهجوم في مركز تجاري في مدينة سانت كلاود، هو “جندي بتنظيم الدولة الإسلامية”.
وهاجم مرتكب الاعتداء، الذي كان يرتدي زيا لشركة للأمن الخاص لدى دخوله إلى المركز التجاري، ثمانية أشخاص، قبل أن يقتل على يد ضابط للشرطة لم يكن في الخدمة.
ونقلت وسائل الإعلام، عن السلطات أن هذا الاعتداء ليست له أية علاقة بالانفجار الذي وقع أمس بمانهاتن، مخلفا إصابة 29 شخصا.
ويقدم مكتب التحقيقات الفيدرالي، الذي يهتم بقضايا الإرهاب والجريمة المنظمة والجرائم على الصعيد الوطني، مساعدته لشرطة سانت كلاود للتحقيق في هذا الهجوم.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق