لعناصرها ارتباط بقياديين في البوليساريو.. تفكيك عصابة لها امتدادات داخل تندوف وشمال مالي

كتب بواسطة على الساعة 11:26 - 3 سبتمبر 2016

image

كيفاش
أكدت الأبحاث الأولية التي تجريها الفرقة الوطنية للشرطة القضائية مع عناصر الشبكة الإجرامية التي تم تفكيكها، أول أمس الخميس (1 شتنبر)، وجود امتدادات إقليمية لهذه الشبكة داخل مخيمات تندوف وفي شمال مالي، وارتباط عناصرها بأعضاء في جبهة البوليساريو، فضلا عن تأكيد وجود تقاطعات عضوية بين عناصرها وبين أعمال إرهابية.
وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن التحريات الأمنية المنجزة أكدت أن مالك المخدرات المحجوزة، الذي يتحدر من شمال مالي، تعاقد مع أحد المهربين المعروفين بمخيمات تندوف الملقب ب”الروبيو”، من أجل تأمين عملية نقل وتهريب الشحنات المخدرة في اتجاه مالي، وذلك مقابل مبلغ مالي مهم.
وأبرز البلاغ أن المدعو “الروبيو” وفر جميع الوسائل اللوجيستيكية لتأمين هذه العملية، التي أوكل مهمة تنفيذها إلى مجموعة من الأشخاص المتحدرين من تندوف، وهم سائق، ومرشد يتولى تحديد مسالك التهريب، وناقلون بينهم نجل وزير التنمية في “الجمهورية” الوهمية ووالي سابق لما يسمى مخيم “السمارة”.
وأوضحت إجراءات البحث، حسب المصدر ذاته، أن المدعو “الروبيو” معروف بأنشطته في مجال الجريمة المنظمة العابرة للحدود، وأنه يشتبه في علاقته بعملية إرهابية سابقة استهدفت اختطاف واحتجاز ثلاثة أوروبيين في مخيم الرابوني القريب من تندوف.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد