بحيرة تيفوناسين/ إفران.. نفوق الأسماك بسبب ارتفاع الحرارة

Capture d’écran 2016-09-01 à 16.02.10
كيفاش
عزت المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر نفوق الأسماك في بحيرة تيفوناسين في إقليم إفران، حسب المعطيات الأولية المستقاة من المعاينة الميدانية التي قام بها خبراء المركز الوطني للأحياء المائية وتربية الأسماك بأزرو، إلى ارتفاع درجة الحرارة وانخفاض نسبة المياه في هذا الوسط المائي المغلق الذي نتج عنه انخفاض نسبة الأوكسجين الضروري لحياة هذه الأصناف المائية.
وأوضحت المندوبية أن الأمر يتعلق بنفوق بعض الأصناف المائية التي يتم استزراعها سنويا في البحيرات والسدود، من قبيل أسماك الزنجور والفمهة والمنقوف، نتيجة ظاهرة طبيعية تعرفها مثل هذه الأوساط المائية، خاصة عند ارتفاع درجات الحرارة في الفترة الصيفية.
وأشار البلاغ إلى أن المركز الوطني للأحياء المائية وتربية الأسماك في أزرو يقوم سنويا بتربية هذه الأصناف من الأسماك واستزراعها بمختلف الأوساط المائية، بهدف إغناء التنوع البيولوجي لهذه الأوساط وتشجيع ممارسة الصيد بها.
وأكدت المندوبية السامية أن الأطر التابعة للمركز تقوم كل أسبوع بخرجة ميدانية لعين المكان، من أجل تتبع الحالة الصحية للبحيرة، بما في ذلك القيام بعملية تنقيتها وتطهيرها من الأسماك الميتة ودفنها وإزالة الأعشاب والنباتات المائية الضارة، إلى جانب اتخاذ الإجراءات اللازمة لاستزراع الأسماك بالبحيرة.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق