المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية: نرحب بقرار الترخيص للبوركيني

مجلس الدولة في فرنسا: البوركيني ليس ممنوعا

كيفاش
اعتبر المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية تعليق مجلس الدولة الفرنسي، أمس الجمعة (26 غشت)، لقرار بلدية فيلنوف – لوبي (جنوب شرق) القاضي بحظر لباس البحر الإسلامي (البوركيني) قرارا في “الاتجاه الصحيح”.
وقال الأمين العام للمجلس، عبد الله زكري، إن قرار التعليق الذي اتخذته أعلى هيأة قضائية في فرنسا يعتبر “قرارا في الاتجاه الصحيح” و”انتصارا للقانون والحكمة”. وأضاف أن قرار التعليق “سيمكن من انفراج الوضع الذي طبعه التوتر في صفوف مواطنينا المسلمين، وخاصة لدى النساء”.
وأشار زكري، الذي يترأس المرصد الوطني لمناهضة معاداة الإسلام في فرنسا، إلى أن “هذا القرار من شأنه تشجيع العيش المشترك في بلادنا”.
ويسري قرار مجلس الدولة على ثلاثين بلدية اتخذت قرارا بمنع ارتداء البوركيني في شواطئها.
وكانت رابطة حقوق الإنسان والتجمع لمكافحة كراهية الإسلام رفعا القضية إلى المجلس الدستوري اعتراضا على مصادقة محكمة إدارية محلية لقرار يحظر البوركيني اتخذته إحدى مدن الكوت دازور بحجة احترام “التقاليد والعلمانية”. وقد استمع قضاة مجلس الدولة إلى مرافعات الطرفين، قبل التدوال حول الحكم الذي استغرق 24 ساعة.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق