القباج وسط الحملة.. جمعيات ضد ترشح رفيق المغراوي!!

كتب بواسطة على الساعة 16:39 - 16 سبتمبر 2016

timthumb-32

علي أوحافي
قبل الإعلان عن رفض ترشيح الشيخ السلفي حماد القباج للانتخابات البرلمانية في دائر كليز في مراكش، اليوم الجمعة (16 شتنبر)، خرجت مجموعة من الجمعيات المدنية ببلاغات تندد فيها بتزكيته من طرف حزب العدالة والتنمية، كان أولها جمعية “ما تقيسش ولدي”.
الجمعية حررت بيانا، يوم 30 غشت الماضي، تندد فيه بترشح الداعية القباج، واصفة المرشح بـ”الداعية التكفيري” و”أحد أتباع المغراوي الذي شجع على زواج القاصرات”.
الجمعية خرجت، اليوم الجمعة (16 شتنبر)، ببلاغ آخر، تساند فيه قرار والي مراكش بمنع حماد القباج من الترشح.
وجاء في بلاغ الجمعية: “هذا الشخص التكفيري كان سيكون سبة على المؤسسة التشريعية نظرا لمواقفه الجد متطرفة وخاصة في قضية النساء وقضية الأمهات العازبات.. والمنظمة إذ تحيي عاليا موقف وزارة الداخلية فإنها تدعو الرأي العام إلى التصويت على الديمقراطية وعلى الحداثة خوفا من تسلط التكفيريين”.
جمعة أخرى دخلت على خط التنديد بترشح حماد القباج، وهي “مؤسسة ايت الجيد بنعيسى للحياة ومناهضة العنف”.
المؤسسة بعثت رسالة مفتوحة إلى رئيس الحكومة، عبد الإله ابن كيران، جاء فيها أن “حماد القباج معروف عنه أنه ينتمي إلى التيار السلفي المتطرف المعروف بأفكاره ومواقفه المتشددة في العديد من القضايا الدينية و السياسية والحقوقية، ودعا جهرا في أكثر من مناسبة إلى قتل اليهود والتنكيل بهم ووصفهم بالأنجاس والأجراس”.
وأضافت المؤسسة أن المعني بالأمر “سبق أن عبر في أكثر من مناسبة عن أفكاره المتطرفة اتجاه حقوق المرأة، ونستحضر في هذا الصدد على سبيل المثال لا الحصر الهجوم الذي شنه على إحدى رموز الحركة النسائية المغربية الأستاذة الفاضلة عائشة الشنا، رئيسة جمعية التضامن النسائي، نتيجة نضالها الطويل على قضية الأمهات العازبات”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد