الإمارات.. وزير للسعادة ووزير للتسامح!!

كتب بواسطة على الساعة 11:52 - 9 فبراير 2016

قصيدة-’مجد-الإمارات‘-هدية-من-محمد-بن-راشد-إلى-شعب-الإمارات

وكالات

أعلن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، أمس الاثنين (8 فبراير)، عن تغييرات هيكلية كبيرة في حكومة بلاده، واستحداث منصبين جديدين في الحكومة، تحت مسمى وزير الدولة للسعادة ووزير الدولة للتسامح.
وقال، في سلسلة تغريدات عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “أحب أن أعلن اليوم لشعب الإمارات بأن رئيس الدولة حفظه الله اعتمد أكبر تغييرات هيكلية في تاريخ الحكومة الاتحادية.. وبأنه بعد التشاور مع أخي محمد بن زايد… تم اعتماد هيكل تفصيلي جديد للحكومة الاتحادية بالدولة.. الحكومة الجديدة ستضم عددا أقل من الوزارات وعددا أكبر من الوزراء للتعامل مع ملفات وطنية واستراتيجية متغيرة وديناميكية”.
وتابع في سلسلة تغريداته: “استحدثنا منصب وزير دولة للسعادة، مهمته الأساسية، مواءمة كل خطط الدولة وبرامجها وسياساتها لتحقيق سعادة المجتمع”، دون أن يحدد اسم وزير السعادة الجديد.
وتعد هذه المرة الأولى في العالم التي تسمي حكومة وزيرا متخصصا في تحقيق سعادة المجتمع.
واستطرد: “التغييرات تشمل دمج وزراتي التربية والتعليم العالي تحت وزير واحد ومعه وزيري دولة لدعمه في مهمته الوطنية.. قررنا إنشاء مؤسسة الإمارات للمدارس لإدارة المدارس الحكومية وسنعطي صلاحيات واستقلالية شبه كاملة للمدارس الحكومية.. كما أقررنا تغييرا هيكليا في وزارة الصحة وإطلاق مؤسسة مستقلة لإدارة المستشفيات الحكومية بالدولة.. كما أقررنا تغيير مسمى وزارة الصحة ليصبح وزارة الصحة ووقاية المجتمع”.
وأوضح أن التغيير يشمل أيضا “توسيع دور وزارة الخارجية ليشمل الإشراف على المساعدات الدولية الخارجية الإماراتية.. كما ستضم وزارة الخارجية وزيري دولة للإِشراف على المساعدات الخارجية وتعزيز علاقاتنا الدولية الخارجية.. وتم إقرار ضم وزارة التنمية والتعاون الدولي لوزارة الخارجية وتغيير مسمى الوزارة ليصبح وزارة الخارجية والتعاون الدولي”.
وشملت إعادة الهيكلة، أيضا، استحداث منصب “وزير دولة للتسامح” “لترسيخ التسامح كقيمة أساسية في مجتمع الإمارات”، و”تغيير مسمى وزارة شؤون مجلس الوزراء، ليصبح وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل”.
وأشار بن راشد إلى أنه سيتم “تكليف وزارة شؤون مجلس الوزراء، بمهمة استشراف المستقبل، ووضع استراتيجية للتأكد من مواكبة جميع القطاعات لمتغيراته”.
كما سيتم تكليف الوزارة “بملف ما بعد النفط، ومتابعة البرامج والسياسات المتعلقة بالاستعداد لهذه المرحلة”.
كما تضمنت الهيكلة الجديدة “إنشاء مجلس علماء الإمارات، يضم نخبة من الباحثين والأكاديميين، بهدف تقديم المشورة العلمية والمعرفية للحكومة، وسيقوم بمراجعة السياسة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا والابتكار وإطلاق برامج لتخريج جيل من العلماء”، حسب بن راشد، الذي ذكر أيضا أنه تم إقرار “إنشاء مجلس شباب الإمارات”.
ولم يذكر نائب رئيس الإمارات، اسم الوزراء الجدد، ومتى تبدأ الحكومة الجديدة عملها.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق