سوق الشغل في المغرب.. وتستمر البطالة

كتب بواسطة على الساعة 12:25 - 5 فبراير 2016

البطالة-بالمغرب

فرح الباز
أكدت مذكرة إخبارية للمندوبية السامية للتخطيط، حول وضعية سوق الشغل خلال سنة 2015، أن ظاهرة البطالة تبقى “أكثر انتشارا” في صفوف حاملي الشهادات، والشباب المتراوحة أعمارهم ما بين 15 و24 سنة.
وأوضحت المذكرة الإخبارية أن معدل البطالة لدى الأشخاص غير الحاصلين على شهادة بلغ 4.1 في المائة، و15,6 في المائة لدى حاملي الشهادات ذات المستوى المتوسط، حيث سجل 24,2 في المائة في صفوف حاملي شهادات التخصص المهني، و21,2 في المائة لدى حاملي الشهادات ذات المستوى العالي، حيث بلغ هذا المعدل 24,4 في المائة لدى خريجي الكليات منهم.
وأبرزت المندوبية السامية للتخطيط أن عدد العاطلين على المستوى الوطني تراجع بـ19 ألف شخص، 10 آلاف شخص في الوسط الحضري و9 آلاف في الوسط القروي، مشيرة إلى أن حجم السكان العاطلين، ما بين سنة 2014 و2015، انتقل من ميلون و167 ألف إلى مليون و148 ألف عاطل، مسجلا بذلك انخفاضا بـ1,6 في المائة على المستوى الوطني.
وانتقل معدل البطالة، خلال هذه الفترة، حسب المندوبية السامية، من 9,9 في المائة إلى 9,7 في المائة على المستوى الوطني، ومن 14,8 في المائة إلى 14,6 في المائة في الوسط الحضري، ومن 4,2 في المائة إلى 4,1 في المائة في الوسط القروي.
مذكرة المندوبية السامية أشارت أيضا إلى أنه تم خلق 86 ألف منصب مؤدى عنه، خلال هذه الفترة، 46 ألف في الوسط القروي، و40 ألف في الوسط الحضري.

وفي المقابل سجل الشغل غير المؤدى عنه، والذي يمثل فيه المساعدون العائليون قرابة 98 في المائة، انخفاضا بـ53 ألف منصب، 42 ألف في المناطق القروية و11 ألف في المناطق الحضرية.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد