بعد الحرب بين “وزيرة 22 ساعة” والمنظمة الديمقراطية للشغل.. حان وقت الحب والغرام والاعتذار!! (وثيقة)

كتب بواسطة على الساعة 19:01 - 18 يناير 2016

image (13)

أحمد الحاضي
بعد حرب شنتها المنظمة الديمقراطية للبيئة، المنضوية تحت لواء المنظمة الديمقراطية للشغل، على حكيمة الحيطي، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالبيئة، بسبب ما أسمته كذب الوزيرة حول ما “وجود خروقات وتعيينات بعيدة عن القانون بالوزارة”، خرجت النقابة ببيان “حب وغرام” بعد اجتماع جمع الطرفين.
وشكرت المنظمة، في بلاغ لها، الوزيرة لـ”فضلها في عقد اللقاء المثمر والناجح”، وقالت إنها “تقدر شخصية الوزيرة العصامية ونبل قيمها المتمثلة في الصدق والجدية والحلم”.
كما قدمت النقابة اعتذارا على ما صدر عنها. وقالت في البيان: “اعتذارنا للسيدة الوزيرة المحترمة عن كل ما صدر منا في البلاغات والتصريحات، من إساءة إلى شخصها الكريم”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد