انتصار المغرب على الكاف/ الربيعي/ ذهبية إيكيدير/ أزمة الرجاء.. الرياضة في 2015

كتب بواسطة على الساعة 12:00 - 31 ديسمبر 2015

2015 sport

عصام أيت علي

لم يتوقع الكامروني عيسى حياتو، رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أن ينجح المغرب في العودة مجددا إلى المنافسات القارية خلال سنة 2015، بعدما أصدر “الكاف” عقوبة قاسية في حق المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم بقيادة الناخب الوطني بادو الزاكي.
عودة المنتخب إلى المشاركة في التصفيات الإفريقية خلال هذه السنة، كان بقرار من المحكمة الرياضية “الطاس”، التي ألغت عقوبة الكامروني حياتو.
انتصار المغرب على “الكاف” كان الحدث الأبرز في 2015 بالنسبة إلى كرة القدم الوطنية، إلى جانب إحراز الملاكم محمد الربيعي، الميدالية الذهبية في بطولة العالم، التي نظمت في قطر خلال أكتوبر الماضي، كما أن براعم الفريق الوطني في كرة القدم خلقوا المفاجأة على أرض “البهجة” مراكش، بعدما حققوا لقب كأس دانون 2015، لأول مرة في تاريخ مشاركات المغرب.

عقوبة “الكاف” على المنتخب.. انتصار مغربي

أصل الحكاية كان في سنة 2014، بعدما طلبت الحكومة المغربية من الجهاز الرياضي الإفريقي إرجاء تنظيم “كان 2015″، الذي كان مقررا تنظيمه في المغرب، إلى وقت لاحق، بسبب مخاوف السلطات من تفشي وباء إيبولا، قبل أن يصدم “الكاف” جامعة الكرة والجمهور المغربي في يناير 2015، بعدما عاقب المنتخب الوطني من حرمانه من المشاركة القارية.
ويوم 2 أبريل 2015، ألغت محمكة التحكيم الرياضي المعروفة باسم “الطاس” عقوبة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم على المغرب، والمتمثلة في حرمان المنتخب الوطني من المشاركة في نسختي نهائيات كأس إفريقيا 2017 و 2019، بعد طلب المغرب تأجيل نهائيات “كان” 2015 بسبب تخوف الحكومة المغربية من تفشي وباء الإيبولا.
وألغت “الطاس” أيضا العقوبات المادية، التي حكمت بها “الكاف” على المغرب، والمتمثلة في تعويض مقدر بـ 10 ملايين دولار، لتستقر على مبلغ 50 ألف دولار فقط.

الربيعي.. الذهب في الملاكمة

دخل الملاكم المغربي محمد الربيعي التاريخ من أوسع أبوابه، بعد تحقيقه الميدالية الذهبية في بطولة العالم المنظمة في قطر، عقب فوزه في نهائي وزن 69 كيلوغراما على الملاكم يليسنوف دانيال من كازاخستان، ، يوم 15 أكتوبر الماضي.
الربيعي، المزداد في 13 يوليوز 1993، وهو متزوج، حقق الأهم في بطولة العالم خلال هذه النسخة وتوج بالميدالية الذهبية، كما سبق له أن توج بمجموعة من البطولات على المستوى الوطني، قبل أن يحلق عاليا في سماء العالمية، بعد تأهله إلى أولمبياد ريو دي جانيرو، المقرر تنظيمها في البرازيل 2016، بعد تصدره سبورة الترتيب الخاصة بمنافسات السلسلة العالمية للملاكمة “وسب”.
الربيعي لم يكتف بهذا الإنجاز، بل تمكن من إحراز الذهبية على المستوى الإفريقي، خلال بطولة إفريقيا، التي نظمت في المغرب في غشت 2015، قبل أن يسافر إلى قطر وينتزع الميدالية الذهبية من أشد المنافسين في هذا الصنف من الرياضات.
الملاكم العالمي يعرف بحبه للألقاب والميداليات، كما أنه يحب فريق الرجاء الرياضي لكرة القدم، إذ يتابع مباريات الفريق الأخضر ويشجعه ويرتدي قميصه في مجموعة من المناسبات.

هاري.. انتصار في الشيشان وهزيمة في هولندا

فاز بطل الكيك بوكسينغ المغربي بدر هاري في النزال الذي جمعه في الشيشان ضد خصمه إسماعيل لوندت من سورينام، يوم 22 غشت الماضي.
وتمكن بدر هاري من حسم النزال لصالحه بعدما أفلح في إسقاط خصمه أكثر من مرة ليقرر الحكم إيقاف المباراة في الجولة الثالثة.
فوز هاري في نزاله، قابله حكم قضائي من المحكمة الهولندية، يوم 29 أكتوبر الماضي، بسجن الملاكم المغربي بدر هاري سنتين، منها 10 أشهر موقوفة التنفيذ.

بحضور زيدان.. براعم المغرب يفوزون بـ”كأس دانون”

توج الفريق الوطني المغربي لأقل من 12 سنة، بلقب النسخة السادسة عشرة من كأس “دانون” للأمم، بعد تفوقهم، يوم 25 أكتوبر الماضي، على المنتخب المكسيكي في المباراة النهائية بثلاثة أهداف لهدفين، في ملعب الكبير لمراكش.
وشارك في هذه التظاهرة الرياضية، التي تعد موعدا رياضيا عالميا متميزا، 500 طفل يمثلون 32 دولة من مختلف القارات ضمنها المغرب تتراوح أعمارهم ما بين 10 و12 سنة.
وسلم الجوائز في حفل الاختتام الدولي الفرنسي زين الدين زيدان، نجم ريال مدريد الإسباني السابق.

بطولة العالم للكراطي.. ذهبية مغربية

أحرز البطل المغربي أشرف أوشن على بطولة العالم في رياضة الكراطي، لأقل من 21 سنة، والتي نظمت في ضواحي العاصمة الإندونيسية جاكرتا، حيث عرفت مشاركة 96 بلدا، من بينهم المغرب.
وتمكن أشرف أوشن من إحراز الميدالية الذهبية، لوزن 84 كيلوغراما، حيث فاز في المباراة النهائية، يوم 15 أكتوبر الماضي، على الكازاخيستاني أوكماطوف ديماش.

ألعاب القوى.. برونزية “يتيمة” لإيكيدير

أحرز العداء المغربي عبد العاطي إيكيدير برونزية سباق 1500 م ضمن بطولة العالم لألعاب القوى، يوم 30 غشت الماضي، في بكين، بعد صيام مغربي دام لمدة 8 سنوات عن التتويج في بطولة العالم لألعاب القوى.

الأولمبياد الخاص.. 41 ميدالية للمغرب

تألق رياضيو ورياضيات الأولمبياد الخاص المغربي خلال دورة الألعاب العالمية الصيفية، التي استضافتها لوس أنجلوس في الفترة ما بين 25 يوليوز و2 غشت الماضي، بإحرازهم 41 ميدالية ( 15 ذهبية و18 فضية و 8 برونزية).
وعرفت دورة لوس أنجلوس مشاركة 7000 رياضي ورياضية من 177 دولة من مختلف القارات تنافسوا في 25 مسابقة فردي وحسب الفرق.

الإلترات.. الوينرز الأول عالميا

تصدرت إلترا الوينرز، الفصيل المساند للوداد الرياضي لكرة القدم، ترتيب الإلترات خلال عام 2015، حسب موقع “أولترا وورد”، المختص في تتبع آخر إبداعات الجماهير عبر العالم.
الموقع ذاته اعتبر أن جمهور الرجاء هو الأول عالميا، بالنسبة إلى الجماهير النشيطة في مواقع التواصل الاجتماعي فايس بوك وتويتر ويوتوب.
وكان موقع “أولترا وورد” صنف أنصار الرجاء البيضاوي، العام الماضي، ثالث أفضل جمهور في العالم.

الرجاء.. المحاين

يوم الخميس 7 يونيو 2012، انتخب محمد بودريقة، رئيسا لفريق الرجاء الرياضي لكرة القدم، خلفا لعبد السلام حنات.
جمهور الرجاء طالب بودريقة بإعادة الفريق الأخضر إلى منصات التتويج وإحراز أحد الألقاب القارية، خاصة أن الفريق لم يتوج بأي لقب قاري أو عربي منذ سنة 2006، عندما أحرز لقب دوري أبطال العرب، بقيادة الأرجنتيني أوسكار فيلوني.
بودريقة تعاقد مع 7 مدربين منذ توليه الرئاسة، إذ تعاقب على الفريق كل من امحمد فاخر وفوزي البنزرتي وعبد الحق بنشيخة، إضافة إلى خوصي روماو وفتحي جمال ورود كرول، قبل أن يتعاقد مع المدرب رشيد الطاوسي، لكن الفريق الأخضر لم يحقق سوى لقبين مع فاخر، الأول كان في مسابقة كأس العرش والثاني في منافسات البطولة، في حين قاد البنزرتي الرجاء إلى نهائي كأس العالم للأندية سنة 2013، وبعد ذلك دخل الرجاء مرحلة الاندحار، خاصة خلال سنة 2015، إذ لم يحقق أي نتيجة إيجابية.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد