بنحمزة: اختلفنا مع العدالة والتنمية في التدبير ولكن خلافنا مع الأصالة والمعاصرة سياسي

كتب بواسطة على الساعة 23:03 - 29 ديسمبر 2015

عادل بنحمزة

كيفاش
دافع عادل بنحمزة، الناطق الرسمي باسم حزب الاستقلال وعضو اللجنة التنفيذية، بكثير من “الشراسة” عن حميد شباط، الأمين العام للحزب، قائلا إن الأخير “لم يقدم استقالته كما وعد لأن الحزب تصدر نتائج الانتخابات”.
وقال بنحمزة إن الحزب تصدر الانتخابات التي جرت بين الأحزاب السياسية لأن هناك أحزاب تعمل بمناضيلها وإمكانياتها مقابل أحزاب تعمل بطرق أخرى، في إشارة إلى حزب الأصالة والمعاصرة.
وتابع بنحمزة أن “المشكل اللي كاين هو أنه في كل مرحلة يتم تجريب فكرة الحزب الأغلبي.. الساحة لا زلت تتسع للأحزاب ولكن باش يجي حزب يرتكز على التحكم وفكرة الحزب الأغلبي فهذا لن يساعد”.
وفيما يتعلق بتحالف حزب الاستقلال مع حزب الأصالة المعاصرة في المعارضة، قال الناطق باسم حزب الميزان: “ملي كتجي دير حكومة كتقلب على التحالفات ولكن ملي كتمشي للمعارضة انت وداك الشي اللي لقيت.. اللي كاين في السوق هو هاداك”.
وأردف بنحمزة: “حنا كنا مشاركين في الحكومة عن اقتناع، والإخوان في البيجيدي حنا اختلفنا معاهم في التدبير، وهذا ممكن أن يقع في أي مكان، ولكن خلافنا مع البام خلاف سياسي”.
وأعاد الناطق باسم حزب الاستقلال، خلال استضافته في برنامج “ضيف الأولى” اليوم الثلاثاء (29 دجنبر)، التأكيد على أن النتائج التي حصل عليه الحزب في الانتخابات الأخيرة كانت “مشرفة”، قائلا: “حنا الأولين في النتائج السياسية وحنا الثانين في عدد المقاعد وحنا الثالثين في عدد الأصوات”.
وبرر بنحمزة فقدان الاستقلال لمدينة فاس خلال هذه الانتخابات “برغبة الناس في التغيير”، معتبرا الأمر “نوعا من التداول على السلطة”.
وعن القرار الذي نسب إلى شباط وبعض أعضاء من اللجنة التنفيدية، والمتعلق “بفك الارتباط بالمعارضة وممارسة المساندة النقدية للحكومة”، قال بنحمزة: “بعد الانتخابات عقد عدد من أعضاء اللجنة التنفيذية لقاء تعذر على بعض الأعضاء حضوره خصص لتقيم النتائج في كل جهة على حدى، ولكن لم يكن أي قرار من هذا القبيل وكل هذا الكلام الذي يقال على لسان حميد شباط فهو غير صحيح”.
وتابع: “ليس هناك في أدبيات الحزب شي حاجة سميتها المساندة النقدية، وآخر بلاغ للحزب تحدث عن المعارضة الوطنية الاستقلالية، نحن بعد الانتخابات وضعنا نقطة نظام سياسي، حنا ملي قلنا المعارضة الوطنية يعني أي موضوع كبير تحتاج فيه الحكومة لأصوات حزب الاستقلال في البرلمان فحزب الاستقلال جاهز شريطة يكون هاد الموضوع محط نقاش وحوار”.
وردا على سؤال حول “تحميل شباط مسؤولية النتائج التي حصل عليها الحزب بسبب تصريحاته ومواقفه المتناقضة”، قال بنحمزة: “أولا حميد شباط انتخب بطريقة ديمقراطية ومن بإمكانه أن يقوم بتقييمه هم مناضلو الحزب، وشباط قاد العديد من المبادرات التي مكنت الحزب من تحقيق العديد من النتائج”.
واعتبر الناطق باسم حزب الميزان أن انسحاب الحزب من الحكومة كان قرارا “سليما جدا، ولم نخطئ والمجلس الوطني قال قرار سليم، وتموقع الحزب هو قرار راجع للمجلس الوطني”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق