صحيفة أمريكية: على أوروبا الاقتداء بالنموذج المغربي في حل أزمة الهجرة

كتب بواسطة على الساعة 17:05 - 23 أبريل 2015
أرشف

أرشف

فرح الباز

أشادت صحيفة “كريستيان ساينس مونيتور” الأمريكية بما اعتبرته “النهج الجديد” للمغرب في حل مشكل الهجرة غير النظامية، مطالبة الدول الأوربية بالاقتداء بهذا النمودج عوض البحث عن نموذج جديد يمكن أن يحل محل النهج الحالي الذي يطلق عليه “قلعة أوروبا”.
وكتبت الصحيفة في افتتاحيتها أن المغرب اهتدى منذ عامين لهذا النمودج، بعد أن كان نقطة عبور للمهاجرين من شمال إفريقيا صوب أوروبا، مشيرا إلى أنه بدلا من أن تتخوف الدولة المغربية من أولئك الفارين من دول جنوب الصحراء الكبرى أو من أماكن أخرى، قررت وضع آلية جيدة.
وأوضحت “كريستيان ساينس مونيتور” أنه بالرغم من كون المغرب بلدا فقيرا ويعرف نسبة مرتفعة من البطالة، إلا أنه من خلال “النهج الجديد” عمل على تقنين أوضاع نحو 20 ألف مهاجر، عبر منحهم شهادات إقامة ووضع وخلق برامج تتغيا دمجهم في المجتمع، وكذا تعليمهم كيفية إدارة المشاريع الصغرى.
وأشار المقال إلى أن الدرس المغربي لأوروبا يتجلى في توفير المزيد من القنوات القانونية للهجرة في عصر عولمة حرية الحركة المرتفعة، لأن القيود الحدودية أصبحت أشد فشلا وجعلت المزيد من المهاجرين يجازفون الرحيل مع المهربين.
وأوضحت الصحيفة أنه من غير الممكن وضع حد للهجرة، لكن يمكن تحويلها إلى فرص مشروعة، لأن معظم الفارين من بلادهم ليسوا مجرمين ولهم حقوق إنسانية، وبالتالي فإن النموذج المغربي، رغم عدم اكتماله، ليس ببعيد عن الاتحاد الأوروبي وهو يحاول إصلاح نظامه غير المكتمل.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد