بوليميك.. ابن كيران اعتذر ابن كيران لم يعتذر!!

كتب بواسطة على الساعة 16:15 - 20 فبراير 2015

الفيفا تصفع الجامعة.. جددت ورفضها الاعتراف بانتخاب فوزي لقجع
يونس خليف
هل اعتذر عبد الإله ابن كيران، رئيس الحكومة، لفوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أم لم يعتذر؟
رئيس الحكومة استقبل رئيس الجامعة يوم الثلاثاء الماضي (17 فبراير)، للحديث حصريا عن مستجدات ملف العقوبات التي فرضتها الكاف على المغرب. هذا ما أكده مصدر حكومي لموقع «كيفاش سبور»، موضحا أن ابن كيران قدم دعمه للجامعة ورئيسها في هذه المعركة، كما تم التطرق أيضا، بشكل مقتضب، إلى موضوع تصريحات ابن كيران، التي أثارت استياء الوداديين، ليؤكد رئيس الحكومة لفوزي لقجع أنه لم يقصد إهانة مكونات الفريق، وأنه يلتزم الحياد تجاه جميع مكونات الكرة الوطنية.
من داخل الجامعة، خرجت روايتان متناقضتان، حيث لم يرد في ندوة رئيس الجامعة، التي عقدها أول أمس الأربعاء (18 فبراير)، ولا في بلاغ أول، نشر على موقع الجامعة، وتضمن «تلخيصا» لما جاء في الندوة المذكورة أي ذكر لاعتذار رئيس الحكومة.
وقد ورد في البلاغ: «عقد رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم السيد فوزي لقجع لقاء صحافيا مع وسائل الإعلام الوطنية والدولية حيث أطلعهم في البداية على القرار الذي أتخذ من قبل رؤساء الأندية الوطنية لكرة القدم والعصب الجهوية، خلال الإجتماع الذي عقد مؤخرا، بتوقيف النشاط الكروي على إثر التصريحات الأخيرة للسيد رئيس الحكومة تجاه بعض الأندية الوطنية، وما خلفه ذلك من تداعيات على المستوى الوطني وكذا التأثيرات السلبية على علاقات الجامعة بالمنظمات الدولية – الفيفا والكاف- . وبعد لقاء رئيس الجامعة وبعض أعضاء المكتب المديري أمس مع السيد رئيس الحكومة و إلتزامه بالحياد التام تجاه المنظومة الكروية، فإن الجامعة إرتأت العدول عن قرار التوقيف وتتبع كل التطورات لإتخاذ كل الإجراءات اللازمة لحفظ كرامة المسيرين و الجماهير الرياضية و لجوئها إلى إتخاذ القرارات المناسبة إن لاحظت تدخل أي طرف حكومي في الشأن الكروي».
بعد دقائق من نشر البلاغ الأول، تم حذفه من موقع الجامعة وتعويضه ببلاغ مختلف عن الأول من خلال تضمينه ما يؤكد اعتذار رئيس الحكومة بعدما جاء فيه: «…وبعد لقاء رئيس الجامعة وبعض أعضاء المكتب المديري أمس مع السيد رئيس الحكومة والتزامه بالحياد التام واعتذاره لمنظومة كرة القدم جمهورا ومسيرين، فإن الجامعة ارتأت العدول عن قرار التوقيف وتتبع كل الخطوات لاتخاذ كل الإجراءات اللازمة لحفظ كرامة المسيرين والجماهير الرياضية ولجوئها إلى اتخاذ القرارات المناسبة إن لاحظت تدخل أي طرف حكومي في الشأن الكروي».

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
1
  1. غير معروف

    قبل أن توقف البطولة أسي لقجع والتي ليس لك الحق في توقيفها أولا لأن توقيفها سيجر عليك متاعب كثيرة وسواء اعتذر بنكيران أم لم يعتذرثانيا كان عليك أن تقوم بجرد للوائح مكاتب الفرق الرياضية والإطللاع على أسماء المسيرين وستجد أن جل الفرق يسيرها سياسيون لأن الرياضة هي التي أوصلتهم الى السياسة ثم قبل التهديد بتوقيف البطولة كان عليك أن تسأل رئيس الوداد وكاتبها العام عن الأسباب التي دفعت البلطجية للهجوم على ملعب الوداد

    إجابة

إضافة تعليق