الملك: نعرف من يخدم الوطن كما نعرف من يريد وضع الوطن في خدمة مصالحه

كتب بواسطة على الساعة 21:12 - 6 نوفمبر 2014

الملك لوزراء الخارجية العرب: يجب العمل على مواجهة كل ما يمس أمن البلدان العربية

كيفاش
أكد الملك محمد السادس أن نمط التدبير في الصحراء، عرف بعض الاختلالات، جعلتها، مع توالي السنوات، مجالا لاقتصاد الريع وللامتيازات المجانية، وهو ما أدى إلى حالة من الاستياء لدى البعض، وتزايد الشعور بالغبن والإقصاء، لدى فئات من المواطنين”.
وقال الملك، في خطابه الذي وجهه مساء اليوم الخميس (6 نونبر)، بمناسبة الذكرى ال39 للمسيرة الخضراء، “إننا نعرف جيدا أن هناك من يخدم الوطن، بكل غيرة وصدق، كما أن هناك من يريد وضع الوطن في خدمة مصالحه. هؤلاء الذين جعلوا من الابتزاز مذهبا راسخا، ومن الريع والامتيازات حقا ثابتا، ومن المتاجرة بالقضية الوطنية، مطية لتحقيق مصالح ذاتية. كما نعرف أن هناك من يضعون رجلا في الوطن، إذا استفادوا من خيراته، ورجلا مع أعدائه إذا لم يستفيدوا”.
غير أنه، يضيف الملك، لا يجب تضخيم الأمر. فهؤلاء الانتهازيون قلة ليس لهم أي مكان بين المغاربة، ولن يؤثروا على تشبث الصحراويين بوطنهم.
لذا، وإنصافا لكل أبناء الصحراء، وللأغلبية الصامتة التي تؤمن بوحدة الوطن، دعونا لإعادة النظر جذريا في نمط الحكامة بأقاليمنا الجنوبية.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد