النقابات تؤكد نجاحه والحكومة تعتبره إضرابا بئيسا.. أين الإضراب؟

كتب بواسطة على الساعة 13:56 - 29 أكتوبر 2014

بعد اجتماع النقابات الثلاث.. مذكرة مطلبية وتهديدات بالتصعيد على طاولة بنكيران (البيان المشترك)

رجاء غرب

بعد إعلانها على إضراب وطني، اليوم الأربعاء (29 أكتوبر)، أعلنت النقابات الثلاث وقبل انتهاء اليوم، على “النجاح باهر” ومشاركة المكثفة على عكس الحكومة التي تراه إضرابا فاشلا وبئيس الأهداف.

وأوضح عبد الرحمان العزوزي، الكاتب العام للفدرالية الديموقراطية للشغل،في تصريح لموقع “كيفاش”، أن النتائج الأولية توضح أن نسبة المشاركة في الإضراب نسبة مبهرة، كما كان متوقعا، كما أن النقابات الثلاث ستصدر بلاغا توضح فيه نسبة المشاركة العامة في الإضراب، وذلك عند نهاية اليوم.

من جهته قال عبد العزيز أفتاتي، النائب البرلماني في حزب العدالة والتنمية، في حديثه لموقع “كيفاش” أنه لا يجب الحكم على نجاح الإضراب في النصف الأول لليوم كما فعلت النقابات، الشيء الذي يدل على بؤس وفشل أهدافها التي ادعت أنها تخدم الطبقة الشغيلة.

وأضاف أفتاتي أن الحكومة المغربية مقتنعة بالعدالة الاجتماعية وبأفكار الأحزاب والنقابات الجادة، ونجاح الإضراب أو فشله ليس مهما، بقدر أهمية ما بعد الإضراب.

وأكد أفتاتي الوظيفة الأساسية للإضراب هي خوض  نقاش مع النقابات الجادة من أجل التوصل إلى نقاش إيجابي يخدم الطبقة الشغيلة

من جهة أخرى رصد موقع كيفاش خلال جولة في النصف الأول من اليوم، في شوارع المدينة الاقتصادية الدار البيضاء وكذلك العاصمة الرباط، عن وجود حركة عادية لا توضح وجود أي إضراب، إذ لاحظ الموقع حركة عادية للموظفين المتوجهين إلى عملهم، علاوة عن وسائل النقل، باستثناء النقل الحضري متوقف في الدار البيضاء خاصة مدينة بيس والطرامواي، على عكس الرباط التي يعمل فيها الطرام بشكل عادي.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد