القنيطرة وفاس.. إيقاف فرنسي ومغربي وجزائري كانوا على وشك الالتحاق بـ”داعش”

كتب بواسطة على الساعة 23:06 - 27 أكتوبر 2014

إرهاب
كيفاش
أفاد بلاغ لوزارة الداخلية بأنه، في إطار الأبحاث والتحريات من أجل مكافحة الجريمة الإرهابية، وبناء على معلومات استخباراتية للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، تمكنت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، اليوم الاثنين (27 أكتوبر)، من إيقاف مواطن فرنسي (ب.ف) ومغربي آخر حامل للجنسية نفسها (أ.أ)، في مدينة القنيطرة، متشبعين بالفكر المتطرف، كانا على وشك الالتحاق بصفوف التنظيم الإرهابي “داعش” في المنطقة السورية العراقية.
وأوضحت الوزارة أن المعنيين بالأمر، اللذين غادرا فرنسا، ثبت تورطهما في أنشطة دعائية داخل الشبكة العنكبوتية، وذلك من خلال نشر وترجمة العديد من التسجيلات المرئية والسمعية عبر المواقع المتطرفة، والتي تشيد بالأعمال الإرهابية والوحشية التي يقوم بها مقاتلو “تنظيم داعش” بالإضافة إلى البلاغات الصادرة عن هذا التنظيم.
وأضاف البلاغ أن المعنيين بالأمر “قاما، في هذا الصدد، بالترويج لإرساء نظام “الخلافة” في المغرب على شاكلة ما يسمى بـ”بتنظيم داعش”، وذلك بعد مبايعتهما للخليفة المزعوم لهذا التنظيم الإرهابي”.
وفي إطار المجهودات الرامية إلى التصدي للظاهرة الإرهابية، يضيف البلاغ، تم، في اليوم نفسه في مدينة فاس، إيقاف مواطن جزائري (أ.ب)، متشبع بالفكر الجهادي ومقيم في المغرب بطريقة غير قانونية، متزوج بمواطنة مغربية التحقت، أخيرا، بما يسمى بـ”تنظيم داعش” بسوريا رفقة والديها.
وأشار المصدر ذاته إلى أن هذا المواطن الجزائري، الذي خطط للالتحاق بزوجته بغية الانخراط في المشاريع التخريبية لهذا التنظيم الإرهابي في المنطقة السورية العراقية، تربطه صلات وطيدة بمقاتلين ينشطون بهذه البؤرة المتوترة.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد