قضية مقتل الدبلوماسي المغربي في جنوب إفريقيا.. 20 طعنة على الأقل!!

كتب بواسطة على الساعة 12:26 - 8 أكتوبر 2014

قضية مقتل الدبلوماسي المغربي في جنوب إفريقيا.. 20 طعنة على الأقل!!
أ ف ب
ذكرت شرطة جنوب إفريقيا أن الدبلوماسي المغربي نور الدين الفاطمي، الذي قتل ليل الاثنين الثلاثاء (6 و7 أكتوبر)، في منزله في بريتوريا تعرض لعدة طعنات، موضحة أن دوافع القتل لم تعرف.
وأعلن ناطق باسم الشرطة البريغادير نيفيل ماليلا أن “تحقيقا في القتل فتح وما زلنا في بدايته”، موضحا أن “الدافع غير معروف ولم يتم توقيف أحد”.
وتابع: “لقد تعرض للطعن وجروحه كانت مفتوحة”، بدون أن يوضح سلاح الجريمة ولا عدد الطعنات التي أصيب بها الدبلوماسي. لكن صحيفة ذي تايمز قالت إن شجارا حدث في غرفة النوم وتعرض الضحية لعشرين طعنة على الأقل.
وقال ماليلا إن نتائج التشريح ستعرف في نهاية الأسبوع.
وكانت السفارة المغربية في جنوب إفريقيا أعلنت أن سكرتيرها الأول المكلف الشؤون القنصلية فاطمي نور الدين وجد، يوم أمس الثلاثاء (7 أكتوبر)، مقتولا في شقته في بريتوريا.
وقالت زميلة له في السفارة لوكالة فرانس برس إن الموظفين شعروا بالقلق لتأخره في الوصول إلى مقر عمله صباح يوم أمس الثلاثاء، وبعد أن لاحظوا أن هاتفه لا يجيب توجهوا إلى مسكنه “حيث عثروا عليه غارقا في دمائه”.
وأضافت هذه الموظفة وهي في غاية الاضطراب: “ليست لدينا أي معلومات إضافية. لقد نقل جثمانه إلى المشرحة ويمكن أن يكون تعرض لعملية سرقة”.
وأوضحت ان القتيل في الخمسينات ويرجح أن يكون قتل خلال الليل.
وتعاني بريتوريا، عاصمة جنوب إفريقيا، وغيرها من المدن الكبيرة الأخرى في هذا البلد ارتفاعا كبيرا في معدل الجريمة.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد