خالد السكاح في قفص الاتهام: أنا ماشي موظف شبح والكريمة اللي عندي ما خداماش والدار اللي عطاني الحسن الثاني وصلاتني للمحكمة… واش كاين اللي يقتل ولادو؟

كتب بواسطة على الساعة 19:29 - 26 سبتمبر 2014

خالد السكاح في قفص الاتهام: أنا ماشي موظف شبح والكريمة اللي عندي ما خداماش والدار اللي عطاني الحسن الثاني وصلاتني للمحكمة... واش كاين اللي يقتل ولادو؟

 

علي أوحافي (ت: وراق)

أكد خالد السكاح، البطل المغربي السابق في ألعاب القوى، والموظف في وزارة الشباب والرياضة، أنه ليس موظفا شبحا.
السكاح، الذي حل ضيفا على برنامج “في قفص الاتهام”، على ميد راديو، مساء اليوم الجمعة (26 شتنبر)، قال: «أنا موظف في وزارة الشباب والرياضة، وأنا ماشي شبح وأنا بطل من الأبطال الكبار في الرياضة ورفعت راس المغرب.. وحالتي اليوم مزرية بين الأبطال المغاربة، وأنا ما مستفد من والو، وحتى السكن اللي عطاني الحسن الثاني راني واقف بسبابو في المحكمة، وعطاوني كريمة ديال كار في واحد الخط عمرو ما خدم». وأضاف: «وحالتي المادية بسبب مشكل النرويج ولات أسفل سالفين، عايش بداك الشي اللي جبتو من خارج المغرب، الشهرة والعين حق، وتبعوني، والشهرة جابت لي غير المشاكل».
كما كشف السكاح أنه سيتزوج عما قريب من مغربية، وقال: «أنا عازب وفي الطريق للزواج من مغربية ماشي نرويجية عاوتاني، راه عمر داود ما يعاود».
وعن أسباب هجرته من المغرب، واستقراره في النرويج، قبل أن يقرر العودة، قال البطل العالمي: «خرجت للديار الأوروبية، وبالضبط إلى النرويج، بسبب وضع ألعاب القوى في المغرب، ولكن واخا خديت الجنسية ما نفعاتني في والو ملي استهدفوني من داخل المغرب، وعطاوني الجنسية بالأخص باش نجري بعلم النرويج ولكن رفضت».
كما حكى السكاح عن قصة اختطاف ابنيه قائلا: «جيت للمغرب وشريت سكن في أكدال في الرباط، ودخلنا للمغرب بطريقة قانونية أنا وطليقتي وأطفالي، وكتب ليهم المسكن باسمهم، فإذا بأب الطليقة ولى كيغسل ليها دماغها باش ترجع للنرويج، وفي يوم رجعات لبلادها واكتشفت أن بعض الأوراق ديالي اختفت وأولادي قالو أنها حرقاتهم، ودوك الوراق ديال كل ما أملك، وهنا فين بدا الصراع بيني وبينها، واللي دخلات فيه السفارة، ومشات لي حقوقي داخل التراب المغربي، ومشاو لي أبنائي بسبب خلاف مادي».
وأضاف: «ما خطفتش ولادي، وفي هاد القضية بغيت نوضح أن الأجانب في أوروبا ديما متهمين، ونزيد نوضح أن بنت الأخ ديالي من طليقتو هي اللي كتبات الرسالة اللي تنسبات للبنت ديالي، وغادي نتابعها قضائيا، بنتي حاشى واش تكتب بهاد الأسلوب في باباها، واش كاين شي واحد يبغي يقتل ولادو؟».
وأوضح البطل المغربي أنه يعكف على إصدار كتاب حول قصته، قائلا: «كنكتب كتاب على القضية ديالي وغادي نكشف عن أشياء كثيرة، والسفير ديال النرويج طالباتو الخارجية المغربية بالتريث في إخراج أبنائي بعد خطفهم، إلى أن يرخص لهم والدهم بالسفر».

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد