الملك في طنجة.. مشاريع لإعادة تأهيل الموروث التاريخي (صور)

كتب بواسطة على الساعة 17:08 - 26 مارس 2014

الملك محمد السادس 

 

كيفاش

أشرف الملك محمد السادس، اليوم الأربعاء (26 مارس)، على إعطاء انطلاقة مشاريع تروم إعادة تأهيل الموروث التاريخي لمدينة طنجة ذات الصيت العالمي، ومصالحتها مع تاريخها الثقافي الغني والنفيس.

وأعطى الملك انطلاقة أشغال بناء مركب الفنون والثقافة، وإعادة تأهيل مغارة هرقل، وتهيئة المنتزه الحضري بير ديكاريس- الرميلات، وذلك بغلاف مالي إجمالي قدره 130 مليون درهم.

وسينجز مركب الفنون والثقافة على مستوى محج محمد السادس (وسط المدينة) بتكلفة إجمالية تصل إلى 100 مليون درهم.

ومن شأن هذا المركب المساهمة في تعزيز البنيات الفنية والثقافية بطنجة، كما سيشكل فضاء ملائما للتكوين والتمرين بالنسبة لفرقها المسرحية والموسيقية. وسيشتمل المركب الجديد للفنون والثقافة، بالخصوص، على مسرح كبير (1500 مقعد)، وقاعتين للتدريب، ومدرسة للمسرح، ونوادي للموسيقى الأندلسية والفنون التشكيلية والرقص، واستوديوهات للتسجيل، وقاعة متعددة الاختصاصات، وسيمكن بذلك من بروز مواهب فنية جديدة في صفوف الأجيال الشابة.

كما سيعمل المركب على تشجيع جميع أشكال التعبير الإبداعي، سواء تلك التي تتناغم مع التراث العريق لمدينة طنجة أو تلك التي تواكب النمط العصري، بكل أساليبه وأجناسه العديدة والمتنوعة. أما مشروع إعادة تأهيل مغارة هرقل (10 مليون درهم)، فيهم تدعيم جدران المغارة، وتهيئة الفضاءات الخارجية، وبناء محلات تجارية ومقاهي ومطاعم، وتحديث شبكة الإنارة العمومية، وذلك بهدف صيانة والحفاظ على هذا الموقع الطبيعي الهام، الذي صنف سنة 1950 كمعملة تاريخية، واستعادة صيته وتنمية السياحة الإيكولوجية بهذه المنطقة.

كما أن إعادة تأهيل هذا المنتزه، الذي يعد موقعا ذا أهمية بيولوجية وإيكولوجية بالغة، وذلك باستثمارات تصل إلى 20 مليون درهم، تروم جعله فضاء للاسترخاء والاستراحة بامتياز، فضلا عن تحسيس المواطنين بأهمية حماية بيئتهم والحفاظ عليها.

 

Capture d’écran 2014-03-26 à 17.06.16الملك محمد السادس

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد