نباتات تتكلم.. خرافات الناس

مواضيع أخرى:

تعليقات القراء [15]
  1. Majdolina 8 مايو 2013 الساعة 20:02

    ليس كذبا ،فعلا هناك نوع من العشب جدورها على شكل انسان هذه العشبة سامة و تسمى mandragore عند اقلاعها من الارض تسمع صوتا غريبا هذا الصوت ناتج عن احتكاك الجدور بالصخر و توجد بدول البحر الابيض المتوسط و تسمى ايضا ب نبتة السحرة هده النبتة نادرة

    رد
  2. مريم 9 مايو 2013 الساعة 00:34

    هههههههههههههههههههههه

    خاصو يمشي لبويا عمر هو ولي جابتو وكاتسول فيه ناقصين فقصة حنايا

    رد
    • هشام المكناسي 12 مايو 2013 الساعة 14:00

      La Mandragore نبتة مذكورة في الإنجيل وكتب الطب عند الفراعنة و نسجت حولها قصص و هذا ليس جديد بل الغريب أن يجدها هذا المواطن المحترم بالمغرب

      رد
  3. محمود 11 مايو 2013 الساعة 00:38

    الى مقذمة البرنامج
    الا ان البرنامج قد سقط سقطة مدو ية؟ الا تستحون من تمرير مثل هده النمادج؟ الا تساهمون ببرنامجكم هدا في دفع العقل الى التكلس؟
    شىء من المعقول وكفانا من الخزعبلات،
    هل جغت مخيلة الابداع عندكم؟ الا يستحق المعاربة البسطاء شيئا مفيدا للعقل والوجدان ؟
    كفى من العبث. انكم بمثل هده المواضيع تأخرون المغرب لعشرات السنين!!!!!!
    ومعدلك يجب على الهاكا -la HAKA – ان تتحرك فورا.

    رد
    • ZINEDDINE 10 يونيو 2013 الساعة 19:26

      SALAM 5OYA NTA KATGOL TAKASOL ANA HOWA ZINEDDINE RADI NJAWBAK OJAWBNI 3LACH KADABTO BLADALIL 3LACH OROBA KOLHA KATSADA9 ANAHA KAYNA ONTA KATKADAB WANA KANGOL KAYNA O3ANDI ANA KANGOL 7NA BLAD MKALA5 KON KAN WA7AD AJNABI KON KOLCHI DA3MO WALAKIN BAN LIYA BLAMANKAMAL HARA9MI OTASAL OCHOF LFIKAR DYALI KEFACH DAYAR ALWA3AR 0665929325

      رد
  4. momo 11 مايو 2013 الساعة 09:05

    n’est-ce pas donner la parole à ce genre d’ignorants est un encouragement à l’ignorance

    رد
  5. simo 12 مايو 2013 الساعة 13:27

    ( تفاح الجن او المجن )

    الاسم العربي : تفاح المجن

    الاسم العلمي : ( mandragora officinalis )

    نبات معمر منخفض ، اوراقه كبيره خضراء ، مجعده تظهر مع بداية فصل الشتاء او تكون عادة مرتبه بصوره دائريه قريباً من سطح الارض . مع بداية الربيع تظهر في مركز الاوراق ازهار بنفسجية اللون ، وفي الصيف يثمر ثماراً صفراء – بنية اللون حجمها شبيه بحجم ثمرة المشمش وهي تمتاز برائحتها الشديده .

    اسماء تفاح المجن في لغات مختلفه لها اسبابها ومفهومها، ففي اللغه الايرانيه يسمى ” وجه البطل ” وذلك لان جذوره شبيه بشكل الا نسان في بعض الاحيان ، ويسمى باللغه الارانيه احياناً ب ” الجذر المضيىء ” وذلك نظراً لما فيه من فوائد طبيه ، والثمار هي التفاح او تفاح المجن . في اللغه الاراميه يسمى ” يبروح ” ومعنى ذلك معطي الحياه، وذلك لفائدته الطبيه ، اوان روح قالعه من الارض مما جعلهم يربطون كلباً الى النبات ليقلعه دون الانسان . وفي اللغه اليونانيه يسمى ” كريكا ” وذلك على اسم الساحره كريكا التي كانت تستعمل نباتات سامه لمعالجة بعض المرضى حسب الاساطير اليونانيه .

    وفي اللغه العربيه يسمى احيانا ب ” تفاح المجانين ” وذلك بسبب تاثيره على الجهاز العصبي . وكذلك الامر في لغات اخرى حيث يسمى” تفاح الشيطان ” . اما اسمه العلمي ( Mandragora ) فمعناه ” ضار بالابقار ” .

    هناك من يظن ان الكلمه الاشوريه اصلها نام ، تام ، او اوزه لكن الاروبيين حرفوها الى لفظها هذا ، اما معنى الكلمه الاشوريه فهو” نبات الشيطان ” .

    وفي المغرب يسمونه ” بيض الغول ” وفي فلسطين وسوريا ” تفاح الجن ” او” بيض الجن ” .

    ويقول الطبيب الروماني ديسكوريدس ان جذوره تشمل مواد مخدره تستعمل في حالة العلاج المؤلم، وذلك من اجل تخفيف الالم وهو يضيف ان الرعاه الذين ياكلون ثماره يشعرون بميل شديد الى النوم. والاسم الذي ورد في التوراه لهذا النبات هو لفاح وان له رائحه ذكيه عندما تنضج ثماره . ( سفر التكوين 17-14:30 ونشيد الانشاد ( 13:7 ) .

    ويحذر تيوفريستوس اليوناني من ان رائحة النبته قد تؤدي الى الصمم ومن ان عصيرها قد يؤدي الى الموت .

    يحكى ان محاربين من شمال افريقيا كانوا يطاردون جيوش هنيبال ، ولكي يتغلب عليهم قام بوضع جرار من الخمر الذي نقعت فيه جذور تفاح المجن ، وعند وصول هؤلاء الى الجرار قاموا بشرب محتوياتها على الفور ، من ما مكن هنبيال من القبض عليهم .

    في العصور الوسطى ساد اعتقاد لان بان كل من يحمل معه جذور تفاح المجن فانها تحميه من كل سوء ، ومن اجل ذلك فقد كانت هذه الجذور مطلوبه جدا في هذه الفتره ” العصور الوسطى ” لدرجة انها وزنت باذهب، وفي عام 1891 بيعت الثمره الواحده باسعار تراوحت بين اربعة وعشره دولارات .

    اضافةً للحكايات المذكوره اعلاه فهنالك حكايات عديده اخرى تتطرق الى تفاح المجن واهميته لغايات متعدده اخرى ولكن المجال لا يتسع لذكرها هنا .

    في القريه العربيه في بلادنا تتستعمل ثمار تفاح المجن لمعالجة الالام في جميع انحاء الجسم، وذلك عن طريق دقها ووضعها على مكان الالم ، كما وتغلى الجذور بزيت الزيتون، ومن هذا الزيت يدهن فوق لدغة الافعى او قرصة العقرب ، وكذلك تدهن بهذا الزيت الجروح من اجل تتطهيرها ومنع تلوثها . وقد اطعموا ماره وبخاصة بذوره للدجاج نرخم جزء منها على البيض او انها زادت في بيضها . كما وتثبت الابحاث العلميه الحديثه ان جذور تفاح المجن تحوي المواد التاليه : سكوبولامين ، هيوستسين وانزوبين ، وهذه المواد تنشط عمل القلب الا ان استعمالها في هذه الايام قليل جداً بسبب المضاعفات التي تسببها مثل التسمم والتأثير على الجهاز العصبي . جذوره ثخينه خازنه للغذاء وشكلها يشبه الانسان ، والعضو الذكري للانسان ، مما جعلهم يعتقدون ان ثماره تفتح رحم المرأه ، وهو عميق يصل الى مترين . تخرج ازهاره من مركز النبته ، والتويج في كل زهره يشبه الجرس ، لون الزهار بنفسجي على حين لون المتاع اصفر والثمره محاطه باوراق الكاس ، وهي محموله على حامل ، وهي ذات رائحه ذكيه عندما تنضج اذا يصبح لونها اصفر .

    ولهذا النبات 4 ـ 6 انواع ، وفي بلادنا نجد نوعا واحدا فقط .

    ومن الاسماء الشعبية لهذا النبات : تفاح الجن ، بيض الجن ، تفاح ابو مجن ، تفاح انجن ، تفاح مجل ، سفرجل ، خوخ بري وخوخ ( يخوخ كل من ياكله )

    تفاح الجن او تفاح الشيطان واسمها ” ماندراجورا ” و تقول الاسطوره انها نبات حي كالانسان و عند اقتلاعها من الارض تصدر صراخا قويا يقتل كل من يسمعه … وان منها الماندراجورا الذكر و الماندراجورا الانثى و هي تشيخ و تشيب كما بني الانسان.
    جاء ذكر هذه النبته في وثيقة من وثائق قديمة يعود تاريخها الى حوالى 1700 قبل الميلاد وجاء ذكرها في الانجيل و لها قصص عديده من القرون الوسطى.
    و قد استعملت من قبل محضرين الاكسيرات و السحره و غيرهم في العصور القديمه و يقال ان هذه النبته شديده الاهميه في عالم الروحانيات و الارواح واعتقدوا انها مقويه للبدن و للتوالد كما جاء في التوراة وانها طارده للارواح الشريره و قاهره للجن و الشياطين و العفاريت وانها تشفي من اللبس والتلبس و انها تحمي من كل انواع الاذى اذا مااستخدمت كتميمه و غير ذلك من الاستخدامات الغريبه . كما انها استخدمت مع الخشخاش لعمل ابخره يستنشقها المريض قبل العمليه فتقوم بارساله في نوم عميق جدا حيث يقوم الطبيب بالجراحه .. يعني بنج بدائي .
    وهكذا جائت طريقه حصاد الماندراجورا في اساطيرهم يربط الانسان عنقها و يوصله حيوان مثل الكلب مثلا حيث يهرب الانسان و تقوم الكلاب يجر كل المربوط الى عنقها و عند خروج الماندراجورا من تحت الارض ستصرح بقوه وعندها يموت الكلاب بدل الانسان

    7mandragoragu0.jpg (39.15 KiB) شوهد 219 مرات

    143381_2012_12_22_20_36_43.jpg (105.07 KiB) شوهد 219 مرات

    143381_2012_12_22_20_36_43.image3.jpg (86.28 KiB) شوهد 219 مرات

    رد
  6. jidarrrr 12 مايو 2013 الساعة 21:30

    bini o binkom wach had nas mkalkhin walla kayhasbouna mkalkhin hasbena allah wa ni3ma alwakil o li ma3ndou wjeh ihchem bih wakha tsawbou lih men bellar bazzzzzzz l chi wahdin

    رد
    • ZINEDDINE 10 يونيو 2013 الساعة 19:28

      HHHHHHHHHHHHH KAYBAN LIYA BNADAM LIMKALA5 KATFARJO OMAKATFAHMO WALO 7AWALNA MKAL5IN NET OSMA7 LIYA ACHRIF ANA HOWA ZINEDDINE WACH KANGOL 3ANDI DALIL 9ATI9 ONTOMA KATKAL5O BNADAM FNADARAK CHKON LAMKALA5 A5OYA

      رد
  7. منال BEKHOUCH 14 مايو 2013 الساعة 12:12

    يختق الله مايشاء

    رد
  8. منال BEKHOUCH 14 مايو 2013 الساعة 12:26

    الله وحه هو الدي يعلم هل ها دا الخبر صحيح ام خطا ان الله يفعل فيخلقه مايشاء

    رد
  9. احمد بخوش 14 مايو 2013 الساعة 22:04

    ول الله في خلقه ما يشاء

    رد
  10. Soufian 22 مايو 2013 الساعة 20:24

    Yakhlo9o allah mayachae wallah ya3lam hal hada alkhaba ha9i9iy ame la?????

    رد
  11. عبد الصمد 15 يونيو 2013 الساعة 12:56

    شعبنا حكار كون سمعوها من شي بلاد أخرى كون دارت بوووووم العالم كامل عارف هاد النبتة ولاكين بنادم لي متخلف أو ايمانو بالله ضعيف ماعمرك ماتقنعو !!

    رد
  12. هناء 18 ديسمبر 2013 الساعة 21:49

    هادي النبتة معروفة بكل العالم حقيقة وليس كدب

    رد

اترك رد

النشرة الإخبارية:

أدخل بريدك الإلكتروني: