نيويورك.. “الشراب” ما يشاور

كتب بواسطة على الساعة 12:47 - 8 يناير 2013

 

وكالات

اضطرت شركة طيران متجهة إلى الولايات المتحدة الأميركية إلى تقييد مسافر ثمل بعد اعتدائه على بعض ركاب الطائرة.
بعد ساعتين على رحلة طيران متجهة من إيسلندا إلى نيويورك، وزجاجة كاملة من الكحول، وجد مسافر نفسه مقيدا بشريط لاصق لضبط تصرفاته بعدما أمسك بمسافرة صارخا وبصق على آخرين مهددا المضيفين والمضيفات.
المسافر يدعى غودومندر كارل آرثورسون من إيسلندا، وكان متجها إلى نيويورك قبل أن يجد نفسه في وضعية غير مريحة، يوم الخميس الماضي (3 يناير). وكان أحد المسافرين على الرحلة نفسها نشر الصورة للرجل البالغ من العمر 46 عاما، مقدما ملخصا عن الأحداث التي أدت لتقييده.
وأوضح: “شرب زجاجة كاملة من الكحول ثم أمسك بمسافرة تجلس أمامه صارخا أن الطائرة ستتحطم”. وأضاف الشاهد: “وحاول خنق رجل يجلس بجوراه وعندها حاول عدد كبير من المسافرين ردعه قبل أن يتم تقييده بشريط لاصق”. كما بصق أرثورسون على عدد من الركاب.
وأكدت بدورها شركة طيران إيسلندا أن طاقم الرحلة ساهم في تقييد المسافر الثمل، الذي تم تسلميه إلى الشرطة قبل أن يتوجه إلى المستشفى. وقدم عدد من الركاب شهاداتهم علما أنه لم يتم توجيه أية اتهامات للراكب. وكان تلفزيون “إن بي سي” نشر صورة للراكب بعدما وضعها رجل أعمال على حسابه في صفحة “تويتر” لمشاركة القصة مع أصدقائه.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد