المغربي الذي يترأس جمعية المسلمين السابقين يقول لـ كيفاش: لا نحارب الإسلام وهدفنا التصدي لثقافة البدو والإرهاب القادمة من فقهاء السعودية والأزهر

كتب بواسطة على الساعة 15:10 - 26 ديسمبر 2012

قاسم الغزالي

 

علي أوحافي

قال قاسم الغزالي، المغربي رئيس جمعية “المسلمين السابقين” في سويسرا، إن الجمعية “لا تهاجم الاسلام كعدو، بل هي تطرحه للنقاش، ومن حقنا ان نناقش بحكم أننا كنا ننتمي لهذا الدين وتعرضنا لاضطهاد المسلمين لنا”. وأضاف، في توضيح توصل به “كيفاش”، أن الجمعية “ليس هدفها محو الإسلام في الغرب، بل من بين أهدافها الأساسية هو التصدي لثقافة البدو والإرهاب القادم من فقهاء السعودية والأزهر، نحن نقول للغرب ما يعمل هؤلاء على إخفائه، فلو كان هدفنا هو العداء للاسلام لأسسنا جمعية لا للإسلام في أوربا”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
7
  1. abdallah

    جمعية المسلمين السابقين !!!!!!!!! مَن هُم ؟ كم عدد أعضائها ؟ ( عضو واحد بالتأكيد هو رئيسها و مؤسِّسُّها ) في أيّ بلد كانوا مضطهدين ؟ ومَن كان يضْطَهدهم ؟ ولماذا ؟ المَرْجُو بعض التوضيحات و شكرا

    إجابة
  2. othman

    لأسسنا جمعية لا للإسلام في أوربا. نتا اصلا ماشي اوروبي اش دخل حمارك لاسبوع فرس

    إجابة
  3. maghrib

    A si remdani o si ohafi nbghikom twasslo lhad syad li gal had klam jomla wahda MAN ANTOM?!!

    إجابة
  4. عمارالصعيدى

    هو قاسم ده راجل ولا ست اشك طبعا ان يكون رجل يمكن جنس ثالث انظروا الى شكله واحكموا الحمدلله انك تركت الاسلام لا يشرفنا كمسلمين انتماء امثالك المخنسين بتوع الزواج المثلى

    إجابة

إضافة تعليق