كازا.. البوليس يحجز صناديق من القنابل والصواريخ والمفرقعات ويعتقل 5 أشخاص!!

كتب بواسطة على الساعة 15:08 - 20 نوفمبر 2012

 

كيفاش

في إطار التعليمات التي أصدرتها ولاية أمن الدار البيضاء، بتشديد المراقبة حول حيازة و ترويج أو عرض للبيع المواد المتفجرة والمفرقعات بمناسبة “عاشوراء”، وبناءا على العمليات الأمنية الميدانية، أوقفت العناصر الأمنية التابعة لفرقة الدراجينفي بأمن البيضاء أنفا، شخصا مشتبها فيه (27 سنة) بحوزته مجموعة من الألعاب النارية.

المعني بالأمر أحيل على فرقة الشرطة القضائية لأمن البيضاء أنفا (فرقة مكافحة المخدرات)، بينت الأبحاث الأولية أن الموقوف يشتري ويبيع بضاعة أجنبية دون سند قانوني، وهي عبارة عن ألعاب نارية (مفرقعات) وشهب اصطناعية.

وحسب مصدر أمني، تم تكثيف الأبحاث و التحريات، لتسفر عن إيقاف مزوده (39 سنة)، بعد نصب كمين له، و بحوزته كذلك مجموعة من الألعاب النارية، وبعد التحقيق مع الأخير، و البحث المكثف، تم الاهتداء إلى شريكه (21 سنة)، والذي تم إيقافه بالتنسيق مع الدرك الملكي لمنطقة مديونة في محل خاص بالنجارة، حيث تم حجز كمية مهمة من المفرقعات و الشهب الاصطناعية، عبارة عن عدة صناديق من الحجم الكبير المتوسط، تحتوي على أصناف عديدة من الألعاب النارية والشهب الاصطناعية الذاتية الاشتعال والاحتراق، وأخرى راجمة على شكل صواريخ صغيرة وقنابل صوتية مدوية غيرها.

مع التحقيق مع الموقوفين الثلاث، يضيف المصدر، تبين أنهم يتواصلون عبر الهاتف، وأن المزود الرئيسي يتحدر من مدينة وجدة، حيث يتصال بالموقوف ثانيا عبر رقم غير ظاهر ليتم اللقاء وتزويده بالبضاعة.

وفي الإطار نفسه، أوقفت المصالح الأمنية التابعة للهيأة الحضرية لأمن مولاي رشيد شخصا (36 سنة) على متن سيارته التي تم العثور بداخلها على عدة علب كرتونية كبيرة الحجم تحتوي على مفرقعات (80.000 وحدة). كما قامت العناصر الأمنية لفرقة الشرطة القضائية لأمن الفداء مرس السلطان بحملات واسعة في هدا المجال، تكللت بإيقاف شخص (26 سنة) وفي حوزته كمية من الألعاب النارية (4811 وحدة ) من قبل العناصر الأمنية التابعة لفرقة الدراجين. مصلحة الشرطة القضائية في المنطقة ذاتها تمكنت من إايقاف شخص (17 سنة) وفي بحوزته 51 علبة من المواد نفسها (3060 وحدة).

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد