عملية عنان السماء.. إسرائيل تغتال الجعبري وحماس تهدد ببوابات جهنم

كتب بواسطة على الساعة 19:32 - 14 نوفمبر 2012

أحمد الجعبري خلال صفقة تبادل الأسرى مع شاليط

 

وكالات

اغتالت إسرائيل، مساء اليوم الأربعاء (14 نونبر)، قائد كتائب القسام أحمد الجعبري في غارة استهدفت سيارته في مدينة غزة، وأدت أيضا إلى استشهاد مرافقه محمد الهمص، معلنة عن البدء بعملية عسكرية واسعة (برية وجوية وبحرية) لاستهداف البنية التحتية لحماس وفصائل المقاومة في قطاع غزة.

وأعقبت إسرائيل اغتيال الجعبري بسلسلة غارات على مواقع للفصائل ومراكز أمنية وشرطية تابعة للحكومة المقالة في مختلف مدن قطاع غزة نتج عنها سقوط أربعة شهداء وعشرات المصابين.

وسقط آخر الشهداء في غارة على بيت لاهيا في شمال القطاع، أدت الى سقوط شهيدين.

فقد أغارت الطائرات على موقع أبو جراد وسط قطاع غزة، وشنت غارة على منزل في حي الزيتون، كما قصفت موقع القادسية التابع للقسام في خان يونس، وقصفت منطقة خالية شرق القرارة. وشنت سلسلة غارات على بيت لاهيا شمال غزة.

وأعلنت مصادر طبية في القطاع أن أحد الشهيدين هو الطفلة رنان عرفات (7 اعوام) من حي الزيتون في قصف على غزة.

ونعت حركة حماس والحكومة المقالة الشهيد أحمد الجعبري “أبو محمد”، “أحد قادة ورموز المقاومة والجهاد” محملة الاحتلال تبعات الجريمة.

واعترف الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي رسميا بمسؤولية اسرائيل عن اغتيال الجعبري مؤكدا ان الاغتيال تم بالتعاون ما بين الجيش والشاباك.

وأضاف الناطق أن رئيس الأركان الإسرائيلي بيني غانتس صادق على عملية الاغتيال بهدف توجيه ضربة قوية وقاصمة لحركة حماس والمنظمات الفلسطينية الاخرى، وأن غانتس أوعز للبدء بعملية مكثفة أطلق عليها اسم “عنان السماء” ضد حماس وفصائل المقاومة ولتوجيه ضربات متتالة لأهداف وقواعد حماس والفصائل بغزة.

وقال التلفزيون اسرائيل إن جيش الإحتلال يُعد نفسه لعملية برية واسعة ضد غزة، مشيرا الى أن رئيس أركان الاحتلال بيني غانتس يدير العملية من مقر قيادة الاركان في تل ابيب.

ووصف الناطق بلسان جيش الاحتلال الجعبري بالهدف الأول للعملية، مؤكدا أن أحدا لم ينجو ممن كانوا برفقته في السيارة.

وحمل الجيش الاسرائيل الجعبري مسؤولية اختطاف شاليط والاحتفاظ به لخمس سنوات وأضافة لمسؤوليته ومرافقته لشاليط خلال عملية التبادل، وحمله المسؤولية عن القصف الصاروخي على جنوب اسرائيل.

وأضاف موقع “يديعوت أحرونوت” إن عملية الاغتيال تمت بالتعاون ما بين الجيش وسلاح الجو والشاباك الإسرائيلي.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق