من المغرب إلى إسبانيا.. الحريك وسط الأزبال

كتب بواسطة على الساعة 11:28 - 30 أكتوبر 2012

أرشيف

 

أحمد الحاضي (سبتة المحتلة)

الحريك بأي ثمن وفي أي مكان، المهم الهروب نحو الفردوس الأوربي. كيفاش؟

في وقت يختار البعض الحريك في الباطيرة، هناك من يختار وسائل نقل أخرى، كحال أطفال مغاربة لا يتجاوز عمرهم أربعة عشرة، كانوا يقيمون في مركز الاستقبال في مدينة سبتة المحتلة، وهو “نصف حريك” بالنسبة إليهم. هؤلاء اختاروا الحريك وسط شاحنة لنقل الأزبال ممتلئة بنفايات منزلية نتنة متجهة نحو مدينة قاديس، الواقعة في الضفة الأخرى حيث ينتظر إفراغ شحنتها بها.

القاصرون السبعة تسللوا إلى مستودع شاحنات الأزبال في مدينة سبتة السليبة، وتصيدوا الفرصة للدخول لقلب الحاوية التي تتجمع بها الأزبال للشركة المعنية بذلك، دخلوا وسط القمامة وتحملوا كل ذلك من أجل رحلة مجانيةإلى الضفة الأخرى، لكن حلمهم الصغير والكبير كاد ينتهي بمأساة لو أن سائق الشاحنة شغل آلياتها الداخلية، إلا أن الألطاف الإلهية حالت دون ذلك وتم توقيف الأطفال قبل بدء عملية التفريغ لكن في قاديس فعلا، بعد رحلة دامت أكثر من خمس ساعات، تم خلالها قطع البحر والسير لكيلومترات.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
1
  1. ياسين الريفي

    السلام عليكم يا اخواني ممكن طلب منكم لمن لديه معلومات في هذه القضية // كيف استطيع الحريك عن طريق سبتة.؟؟
    هل هناك طريقة مجربة للحريك الى اسبانيا من مدينة سبتة ؟؟
    ارجوا منكم الاجابة جزاكم الله الخير ///هذا. الوات ساب 0690471148
    وهذا بريدي الاركتروني [email protected]

    شكراااااا

    إجابة

إضافة تعليق