بسبب قريعات الشامبانيا.. الوزير عمارة يقاضي مجلة الآن

كتب بواسطة على الساعة 15:36 - 29 أكتوبر 2012

عبد القادر اعمارة

 

كيفاش (عن الآن)

أكد يوسف ججيلي، مدير نشر مجلة “الآن”، حسب ما أورده الموقع الرسمي للمجلة، أن استدعاءه للمثول أمام الفرقة الولائية للشؤون الاقتصادية والمالية في الدار البيضاء جاء على خلفية شكاية رفعها عبد القادر اعمارة، وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة.

 

وقال ججيلي: “إنني قدّمتُ للمحققين كل ما يثبت صحة الفاتورة التي نشرتها مجلة “الآن” حول دفع الوزير اعمارة لفاتورة عشاء قيمتها مليون سنتيم بغرفته الرئاسية في فندق واغا لايكو ببوركينافاصو، عندما كان في مهمة رسمية تهم قافلة المغرب للتصدير”. وأضاف مدير نشر مجلة “الآن”، أثناء التحقيق معه، والذي دام ثلاث ساعات ونصف الساعة، إن “لديه مراسلات مع الفندق المذكور تثبت أنه حصل على الفاتورة من مصدرها”، مستغربا في السياق ذاته ما تضمنته شكاية الوزير التي جاء فيها أن “مدير ديوانه وقّع على فاتورة وتفاجأ، بعد ذلك، بإضافة قنينتين من الشامبانيا إلى الفاتورة دون علمه”، وهو ما أجاب عنه ججيلي بالقول: “أنا غير معني بهذه الفاتورة لأنني لم أنشرها، بل نشرت فقط الفاتورة الصحيحة التي حصلت عليها من الفندق. وإذا كان هناك تزوير في الفاتورة الموقعة من طرف مدير ديوانه، فإن القضاء مطالب بالتحقيق فيها”.

وتراجع عمارة عن اتهام مجلة “الآن” بتزوير الفاتورة، مع اعترافه بتضمنها لقنينتين من الشامبانيا تم احتساؤهما داخل غرفته الرئاسية.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد