المحمدية.. تفكيك عصابة من 7 أشخاص بينهم فتاتان

كتب بواسطة على الساعة 11:54 - 29 أكتوبر 2012

 

كيفاش

تمكنت فرقة الشرطة القضائية في المنطقة الإقليمية للأمن في المحمدية من توقيف تسعة مشتبه بهم، ضمنهم فتاتان، كانوا ينشطون في إطار شبكة إجرامية متخصصة في السرقات بالعنف وسرقة السيارات والاختطاف المقرون بالاحتجاز.

 

المعلومات الأولية التي كشفت عنها التحقيقات المنجزة، أوضحت أن عناصر هذه الشبكة الإجرامية من ذوي السوابق القضائية العديدة في مجال السرقة، وأن المشتبه به الرئيسي كان يشكل موضوع بحث على الصعيد الوطني من أجل جناية القتل العمد المقرون بالسرقة الموصوفة، بينما يشكل اثنان من عناصر الشبكة موضوع بحث بموجب عدة مذكرات وطنية من أجل السرقة بالعنف والاتجار في المخدرات.

 

الأسلوب الإجرامي المعتمد من قبل المشتبه بهم، حسب مصدر أمني، كان يتحدد جغرافيا ما بين منطقة الهرهورة في مدينة تمارة، ويمتد إلى غاية مدينة المحمدية، بينما يرتكز نوعيا على استهداف محلات الاصطياف الشاطئية وتعريضها مالكيها للسرقة، مع استعمال أسلحة بيضاء وسيارات مختلفة تابعة لشركات التأجير بهدف تعقيد مسارات البحث.

 

التحقيقات خلصت إلى أن المشتبه بهم ارتكبوا مجموعة من الأفعال الإجرامية، بينها محاولة قتل أحد عناصر القوة العمومية أثناء مزاولته لمهامه في شاطئ تمارة، واحتجاز وتعذيب وسرقة أحد الأشخاص في شاطئ الهرهورة، واختطاف واحتجاز واغتصاب إحدى الضحايا وسرقة هاتفها المحمول، إضافة إلى سرقة مجموعة من السيارات بغرض تهريبها خارج المغرب.

 

في إطار القضية نفسها، تم حجز مبالغ مالية متحصلة من عمليات السرقة، وأسلحة بيضاء، وهواتف نقالة مسروقة، إضافة إلى سيارة خفيفة تابعة لإحدى شركات التأجير كانت تستعمل في تنقل المشتبه بهم.

 

توقيف هؤلاء المشتبه بهم، حسب مصدر أمني، جاء في سياق الجهود المبذولة لمكافحة الجريمة، خاصة تلك المقرونة بالعنف والتي لها تأثير مباشر على الإحساس بالأمن لدى المواطن، موضحا أن المشتبه بهم التسعة تمت إحالتهم على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء الذي قرر إيداعهم رهن الاعتقال في المركب السجني في الدار البيضاء.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد