إرهاب.. عيون الاستخبارات الأمريكية على شمال إفريقيا

كتب بواسطة على الساعة 17:17 - 19 أكتوبر 2012

 

وكالات

ذكرت صحيفة (واشنطن بوست)٬ اليوم الجمعة (19 أكتوبر)،أن وكالة الاستخبارات الأمريكية٬ ترغب في توسيع أسطولها من الطائرات بدون طيار لمكافحة مقاتلي القاعدة في باكستان واليمن٬ وكذا مواجهة التهديدات المتنامية لهذه الشبكة الإرهابية في شمال إفريقيا.

وأبرزت الصحيفة أن مدير وكالة الاستخبارات الأمريكية٬ ديفيد بتريوس٬ دعا البيت الأبيض إلى توسيع أسطول الوكالة من الطائرات بدون طيار بعشرة طائرات إضافية٬ مشيرا إلى الوكالة تتوفر على أسطول يتكون من 30 إلى 35 طائرة بدون طيار منتشرة بشكل رئيسي في المناطق القبلية شمال غرب باكستان٬ معقل مقاتلي القاعدة وحلفائهم من طالبان٬ وكذا في اليمن لملاحقة قيادة تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية.

وأكدت (واشنطن بوست)، نقلا عن مسؤولين أمريكيين٬ طلبوا عدم الكشف عن هويتهم لحساسية الموضوع٬ أن مبادرة وكالة الاستخبارات الأمريكية تعكس مخاوف واشنطن من أن تؤدي “حالة عدم الاستقرار السياسي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى خلق منافذ جديدة للقاعدة ومناصريها”٬ في إشارة إلى الهجوم الإرهابي الذي استهدف في 11 شتنبر الماضي القنصلية الامريكية في بنغازي٬ وخلف مقتل أربعة مواطنين أميركيين٬ من بينهم السفير كريس ستيفنز.

وأضاف المصدر ذاته أنه إلى حد الآن لم يتم اتخاذ أي قرار بشأن توسيع هجمات الطائرات بدون طيار على شمال إفريقيا٬ مشيرا إلى أن المسؤولين الأمريكيين شرعوا في إعداد مخططات للطوارئ بسبب التهديدات المتنامية.

وأشارت إلى أن مبادرة وكالة الاستخبارات الأمريكية تخضع لدراسة فريق من الخبراء بقيادة مستشار الرئيس باراك أوباما في شؤون مكافحة الارهاب جون برينان.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق