مهرجان مراكش.. البريطاني جون بورمان رئيسا للجنة تحكيم الدورة 12

كتب بواسطة على الساعة 11:51 - 25 سبتمبر 2012

أرشيف

كيفاش
يرأس المخرج وكاتب السيناريو والمنتج البريطاني جون بورمان لجنة تحكيم الدورة الثانية عشر للمهرجان الدولي للفيلم في مراكش.
وأفاد بلاغ لمؤسسة المهرجان أن اختيار جون بورمان رئيسا للجنة التحكيم٬ يندرج في إطار مواصلة مسيرة تكريم فن الإخراج السينمائي٬ علما أن رئاسة الدورة السابقة كانت قد أسندت الى المخرج العالمي إمير كوستوريكا.
وقال جون بورمان في كلمة بمناسبة مهمته المقبلة “إن الأهم في كل مهرجان ليس هو لجنة تحكيمه٬ بل الأفلام التي تم اختيارها في مسابقته. أنتظر بشوق كبير مشاهدة الأفلام المختارة٬ سيما تلك القادمة من إفريقيا. كمخرج سينمائي٬ أعلم جيدا مدى صعوبة إنجاز فيلم٬ وأكثر من ذلك٬ أن يكون فيلما جيدا. أحيي كل الذين استطاعوا أن يجدوا لأنفسهم طريقا إلى مراكش”.
جون بورمان حامل وسام من رتبة قائد في الإمبراطورية البريطانية٬ أخرج أول أفلامه الروائية الطويلة “أنقذ من استطعت “سنة 1965٬ أتبعه عددا من الروائع٬ منها “نقطة اللاعودة” (1967)٬”الجحيم في المحيط الهادئ”(1968)٬”ليو الأخير” (1969)٬ ” خلاص” (1972)٬ “زاردوز” (1973)٬ “إكسكاليبور” (1981)٬ “غابة الزمرد” (1985) “الأمل والمجد– حرب السبع سنوات” (1987)٬ “الجنرال” (1995).
وتعكس أفلام بورمان افتتانه بكل ما هو أسطوري وبالطبيعة٬ وغوصا في أغوار علم النفس الفردي والجماعي لشخصيات تبحث عن نفسها.
حصل المخرج البريطاني على العديد من الجوائز٬ منها جائزتين لأحسن إخراج في مهرجان كان عن فيلميه “ليو الأخير” في العام 1970٬ و”الجنرال” سنة 1998٬ وخمسة ترشيحات للأوسكار (اثنين منها كمخرج٬ وآخرين كمنتج وآخر ككاتب سيناريو). وتولى لمدة سبع سنوات إدارة المعهد البريطاني للسينما كما ترأس الاستوديوهات الوطنية للسينما بإيرلندا.

وفي سنة 2004٬ حظي بالتكريم من قبل الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون (آءئشء)٬عن مسيرته الفنية المميزة.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق