مراكش.. النخيل على إيقاع الحملة الانتخابية

كتب بواسطة على الساعة 13:26 - 24 سبتمبر 2012

و م ع

تعيش مدينة مراكش حاليا على إيقاع الحملة الخاصة بالانتخابات التشريعية الجزئية التي يتنافس من خلالها خمسة مرشحين لملء مقعد شاغر في الدائرة التشريعية جيليز النخيل.
ويتنافس مرشحون عن خمسة أحزاب في هذه الانتخابات٬ التي ستجرى يوم 4 أكتوبر المقبل٬ وهم أحمد المتصدق، عن حزب العدالة والتنمية٬ وزكية المريني عن حزب الأصالة والمعاصرة٬ وأحمد العنتري، عن حزب جبهة القوى الديمقراطية٬ وعباسة القراط، عن الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية٬ وأمين زايز عن حزب الإصلاح والتنمية.
وبهذه المناسبة٬ تم وضع مجموعة من الإجراءات الكفيلة بإنجاح هذه الانتخابات الجزئية٬ من بينها إحداث خلية للمداومة لدى النيابة العامة لتتبع الحملة الانتخابية واستقبال جميع الشكايات بخصوص الخروقات التي قد تسجل في هذا الشأن، إضافة إلى عقد مجموعة من اللقاءات في مقر الولاية لحث المرشحين على التحلي بروح التنافس الشريف وتجنب كل ما من شأنه النيل من مصداقية وشفافية العملية الانتخابية التي تعتبر ترسيخا لأسس الديمقراطية الحقة.
ويبلغ عدد مكاتب التصويت 362 مكتبا في هذه الدائرة الانتخابية التي تضم كل من أحياء النخيل والداوديات وايسيل والازدهار وجليز والحي الشتوي والحي العسكري٬ إضافة إلى الجماعات القروية أولاد دليم وحربيل والبور وواحة سيدي ابراهيم وأولاد حسون والويدان.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق