بسبب الفيلم المسيء للرسول.. نايضة نايضة

كتب بواسطة على الساعة 15:30 - 14 سبتمبر 2012

 

وكالات

في مصر، رشق محتجون مصريون غاضبون من الفيلم الذي يسيء إلى النبي محمد، أنتج في الولايات المتحدة، صفا من رجال الشرطة بالحجارة اليوم الجمعة (14 شتنبر) لاعتراضه طريقهم إلى السفارة الأمريكية، وردت القوات بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع.

وتوافد على ميدان التحرير، قبل صلاة الجمعة، عشرات المتظاهرين رافعين رايات سوداء وخضراء كتب عليها “لا إله إلا الله محمد رسول الله”، للتعبير عن الغضب من منتجي الفيلم.

وكانت جماعة الإخوان المسلمين دعت إلى مظاهرة حاشدة اليوم، لكن أمينها العام، محمود حسين، قال في بيان نشر على موقع الجماعة على الأنترنت اليوم: “نظرا لتطور الأحداث في اليومين الماضيين فقد قررت الجماعة المشاركة في ميدان التحرير بشكل رمزي فقط”.

كما اشتبك محتجون مع قوات الأمن اليمنية التي أغلقت الشوارع المحيطة بالسفارة الأمريكية في صنعاء اليوم الجمعة تحسبا لوقوع أعمال عنف احتجاجا على الفيلم، وذلك بعد يوم من اقتحام متظاهرين مجمع السفارة واشتباكهم مع الشرطة ومقتل شخص واصابة 15 شخصا.

كما تجمعت حشود غاضبة من الفيلم في ماليزيا وبنجلادش والعراق.

وكان الفيلم أيضا سببا للهجوم الذي وقع على القنصلية الأمريكية في بنغازي في ليبيا، وقتل فيه السفير الأمريكي لدى ليبيا وثلاثة دبلوماسيين آخرين يوم الثلاثاء الماضي، الذي حلت فيه ذكرى هجمات 11 شتنبر عام 2001 على الولايات المتحدة.

وفي نيجيريا، حيث قتلت جماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة المئات هذا العام في تمرد، وضعت الشرطة في حالة تأهب وشددت إجراءات الامن حول البعثات الاجنبية.

ودعا رجال دين إسلاميون تدعمهم الدولة في السودان إلى مظاهرة حاشدة بعد صلاة الجمعة، وهددت جماعة إسلامية بمهاجمة السفارة الأمريكية في الخرطوم، كما انتقدت الحكومة ألمانيا لتساهلها مع انتقاد النبي محمد.

وقال شاهد من رويترز إن الشرطة السودانية أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين يحاولون اقتحام السفارتين الألمانية والبريطانية المتجاورتين في الخرطوم.

وقال شاهد من رويترز إن متظاهرين سودانيين اقتحموا السفارة الألمانية اليوم ورفعوا راية تحمل الشهادتين خلال احتجاج على الفيلم الذي أنتج في الولايات المتحدة.

وشاهد مراسل رويترز محتجين يدخلون مبنى السفارة في وسط الخرطوم ويهشمون النوافذ ويشعلون نارا أمام البوابة الرئيسية.

وفي صنعاء تجمع مئات عند مسجد قريب من السفارة الأمريكية في العاصمة اليمنية لأداء صلاة الجمعة حاملين لافتات ومرددين هتافات ضد الفيلم. وكتب على احدى اللافتات “الموت لأمريكا. الموت لإسرائيل”. كما طالبت لافتات برحيل السفير الأمريكي وهددته إحداها بالقول: “اليوم هو يومك الأخير يا سفير”.

وقالت السفارة الأمريكية في اليمن لمواطنيها إنها تتوقع المزيد من الاحتجاجات، وقالت في بيان على موقعها على الأنترنت: “الموقف الامني مازال مائعا”.

وقال وزير الخارجية الألماني، جيدو فسترفيله، إن فيلم الفيديو “سيء”، لكنه يجب ألا يستغل للقيام بأعمال عنف. وناشد الدول التي تشهد احتجاجات تعزيز حمايتها للبعثات الاجنبية.

وفي ليبيا أعلنت السلطات أنها اعتقلت أربعة في التحقيق في مقتل السفير الأمريكي كريستوفر ستيفنز. وقال مسؤل أمريكي إن الهجوم ربما خطط له مسبقا من جانب جماعات لها صلة بالقاعدة.

 

 

وانتقدت وزارة الخارجية السودانية المانيا لسماحها باحتجاج نظمه نشطاء يمينيون الشهر الماضي حملوا خلاله رسوما كاريكاتيرية للنبي محمد كما انتقدت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل لمنحها عام 2010 جائزة لرسام كاريكاتيري دنمركي رسم رسوما مسيئة لنبي الاسلام عام 2005 فجرت احتجاجات في شتى انحاء العالم.

 

وفي أفغانستان احرق متظاهرون دمية تجسم أوباما وأحرقوا العلم الامريكي بعد صلاة الجمعة في اقليم ننكرهار بشرق البلاد.

 

وصب زعماء قبائل في الاقليم غضبهم على القس الامريكي الذي ايد الفيلم وخصصوا جائزة قدرها 100 الف دولار لمن يقتله.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق