مخرج الفيلم المسيء للإسلام.. شعل العافية وهرب

كتب بواسطة على الساعة 10:54 - 13 سبتمبر 2012

 

وكالات

قالت وكالة اسوشييتد برس إن الإسرائيلي المقيم في كاليفورنيا، الذي اثار فيلمه الذي يهاجم النبي محمد موجة غضب أسفرت عن هجوم دام على دبلوماسيين أمريكيين في ليبيا، اختفى عن الأنظار.

وتحدث الكاتب والمخرج سام باسيلي عبر الهاتف إلى الوكالة من مكان سري، يوم أمس الثلاثاء (11 شتنبر)/ بعد أن أشعل فيلمه “براءة المسلمين” الغضب الذي أودى بحياة السفير الأمريكي وثلاثة آخرين في ليبيا. وتعرضت السفارة الامريكية في القاهرة أيضا لغضب المحتجين الذين أحرقوا العلم الامريكي.

ولم تتمكن رويترز من تحديد مكان باسيلي للحصول على تعليقه.

وقالت اسوشييتد برس إن باسيلي (56 عاما)، وهو مقاول عقارات يعيش في كاليفورنيا، يصف نفسه بأنه يهودي إسرائيلي.

وقال باسيلي للوكالة: “هذا فيلم سياسي. خسرت الولايات المتحدة الكثير من المال والأرواح في حروب في العراق وأفغانستان لكننا نحارب بالأفكار”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد