بعد “مسرحية” كينيدي.. ناشطة حقوقية أمريكية على رأس وفد في الداخلة والعيون

كتب بواسطة على الساعة 9:13 - 13 سبتمبر 2012

 

كيفاش

الميريكان راشقة ليهم على الصحراء هاد الأيام. كيفاش؟

أياما بعد الزيارة التي قامت بها رئيس مؤسسة كينيدي إلى الأقاليم الجنوبية للمغرب، وإلى مخيمات تندوف، وبعد التقرير اللي في شكل حول أوضاع حقوق الإنسان في المنطقتين، حلت في مدينة العيون، يوم أمس الأربعاء (12 شتنبر)، كاترين بورتر، وهي من الناشطات الحقوقيات المعروفات في أمريكا. آش بغات؟

بورتر تترأس وفدا يضم جمعيتين أمريكتين، ينتظر أن يزور، بعد العيون، مدينة الداخلة، وفي المدينتين سيلتقي مسؤوليين محليين، ومنتخبين، وعائدين من مخيمات تندوف.

وينتظر أن ينتقل الوفد، مع بداية الأسبوع المقبل، إلى الرباط، حيث يتوقع أن يعقد لقاءات على مستوى البرلمان، وعلى مستوى المجلس الوطني لحقوق الإنسان.

الله يسمعنا خبار الخير.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد