نعمان لحلو يرد على فضيحة كانال بلوس: سأرفع دعوى قضائية ضد القناة الفرنسية (الفيديو الفضيحة)

كتب بواسطة على الساعة 15:35 - 11 سبتمبر 2012

نعمان لحلو

 

كيفاش

هدد الفنان نعمان الحلو، أعد أعضاء لجنة التحكيم في مسابقة أستوديو دوزيم، بمقاضاة قناة كانال بلوس الفرنسية على خلفية بثها تحقيقا خاصا حول الأجواء التي تمر فيها مسابقة أستوديو دوزيم.

وقال نعمان الحلو في رد له إن هناك سوء نية من طرف القناة الفرنسية بعيد عن أخلاق المهنية. وأضاف: “كل ما يهمني في هذا الموضوع الذي جلب الضرر لي هو جمهوري الذي أحبه وأحترمه وأهديه أعمالا من واقعه وواقعي”.

رد نعمان الحلو

توضيح من الفنان نعمان لحلو حول ما بثته قناة كنال بلوس بخصوص برنامج أستوديو دوزيم.

بثت قناة كنال بليس الفرنسية تحقيقا عن برامج تلفزيون الواقع، وقد أخذت نموذج برنامج “استوديو دوزيم” على القناة الثانية.

وقد ركزت القناة الفرنسية على ما يسمى بـ”le bêtisier ” أي تلك اللقطات الطريفة للمشاركين الذين تقدموا لمسابقة الغناء مع أنهم تعوزهم الموهبة، وأظهر البرنامج كيف تخطط إدارة “استوديو دوزيم” للإيقاع ببعض المشاركين “الظرفاء” في فخ le bêtisier، سواء عبر إيهامهم أنهم يمتلكون موهبة صوتية، أو السخرية منهم بطريقة غير مباشرة.

وقد خلف هذا الفيديو استياء من طرف العديد من متتبعي النت، ولازالة اي لبس فيما يخصني كفنان تجاه جمهوري أوضح التالي:

أنا التحقت ببرنامج استوديو دوزيم هته السنة، والرنامج قائم ومشهور منذ تسع سنوات.

وله آلياته ونظامه ويضم عددا من الفقرات الفنية من ضمنها.

البيتيزيي هو وهي فقرة موجودة منذ ان ابتدا البرنامج في اول نسخة له ويبث باستمرار ويراه الجمهور.

كل المشاركين لا يقفون أمام الكاميرا إلا بعد أن يمضو التزام أو عقدا مع القناة يوافقون فيه على حق القناة في بث أي مقطع مصور اثناء العمل والعقود موجودة لدى القناة.

أنا كنت اؤدي عملي وفق ما تمليه علي اخلاقي وضميري ووفق عقد يجمعني بالقناة الثانية.

وعملي أن أشارك في عملية اختيار الاصوات ثم لما تتم عمليةاختيار احتضنهم واعلمهم كل ما اعرف بكل ضمير وحب ومهنية، لمدة تسعون يوما كاملة يوما بيوم وهذا ما كان وهم كلهم موجودون وباستطاعتهم ان ياكدو حبي واحترامي لهم منذ اول لقاء بيننا

كيف تم ذلك.

سمحت إدارة برنامج استوديو دوزيم لقناة كنال بلوس بتصوير الكواليس.

كان فريقا مكونا من شخصين، لازمونا لمدة يومين وامطرونا بعشرات الاسئلة حول كل عملية.

وكنا نجيبهم على اسالتهم وصورو نقاشاتنا ولما كنا نتفق ولما كنا نختلف.

صورو كل اطوار البرنامج، وسبحان الله لم يختارو للنموذج المغربي سوى زاوية البيتيزيي.

هذا سوء نية وبعيد عن أخلاق المهنية كما. قال لي أحد الاعلاميين المغاربة الكبار الذين يعلمون كيف لآليات المونتاج ان تحور الحقيقة وتعطي صورة سلبية بنية مدبرة.

لقد حورت قنال كنال بلوس كلامي وكلام الأعضاء باستثاء كريستي كارو في المونطاج وجعلته يبدو، وكاننا نحيك مؤامرة. وأن البرنامج المغربي وحده ضمن كل البلدان الأخرى التي ضمها الفيلم التصويري والتي كانت كما اخبرونا على التيلي ريالطي في مجموعة من الدول من ضمنها المغرب.

لقد جعلنا البرنامج نبد وكاننا لوحدنا نحن المغاربة مكارون ومراوغون.

والغريب أن فقرة البيتيزيي هذه لم تبث هته السنة على القناة الثانية.

وكانت قناة بلوس هي التي بثتها وهي صاحبة النية السيئة.

وأنا أفكر جديا ان أرفع دعوة على كنال بلوس بتحوير كلامي والاساءة لي ولسمعتي.

ودليلي سوف يكون النسخة الأصلية وهي موجودة لذا كنال بلوس.

إن كل ما يهمني في هذا الموضوع الذي جلب الضرر لي هو هذا جمهوري الذي احبه واحترمه واهديه اعمالا من واقعه وواقعي، فلن اترك المجال لأي مغالطة مقصودة أو غير مقصودة تحيل بيني وبين جمهوري وبين سمعتي التي حرصت عليها منذ بدايتي

لمتكن لدي أي نية للإساءة لأنها غير موجودة في معجمي ولو كنت اعلم انها قد تمس بشعرة من كرامة اي مشارك او من احترامي أمام جمهوري لما كنت قبلت العمل من أصله.

إما إذا كان فهم من كلامي المحور أنني استخف بأي شخص فحاشى لله أن أكون هكذا واعتذر أمام جمهوري عن سوء الفهم الذي كنت السبب فيه وكنت ايضا ضحية له.

 

 

[youtube_sc url=”s4_LlLE_T58″ width=”500″ height=”340″]

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
2
  1. mzabi امزابي

    عذر أقبح من ذنب .. يعني لا يمكن تحوير كلام قطعي وادخاله في سياق المونتاج وأنت قلتيها بفمك هذه المشاركة تستحق أن تمر في فقرة ” les bêtisier ” .. الضحك على الذقون
    ما حز في قلبي أن الوحيدة التى لم يرق لها الامر هي كريستين,أما ماتبقى فقد تلددو بإساءتهم لهؤلاء الشباب الحالم بالشهرة ,مع كامل الاسف كم افتخرنا بنعمان لحلو الذى نعتبر من المحافظين القلة على الاغنيةالمغربية لكن……
    الشعب المغربي أحبك و أحب فنك ؛ الشعب المغربي إحترمك لأغانيك التي تغنت بالمغرب و حضارته و جماله؛الشعب المغربي هو من يهلع عندما يصيب أي فنان أي مكروه و يهب للمساعدة و تأتي يا سيد و تسخر من أبناءه و تظهر حقيقة شخصية حثالة أوهمتنا طويلا أنها نموذجية ؛ عذرا لقد بعت جمهورك و سقطت من أعين المغاربة الذين صنعوك و نحن نعلم أن جميع الفنانين يستغلون المغاربة و أنت منهم و نعلم أن دوزيم لعينة ؛ بوجميع هو الوحيد الذي أحب المغاربة و المغرب ….

    إجابة
  2. Youssef

    Mais qu’est ce qu’il raconte ? Il va porter plainte contre quoi ? Contre une réalité qui a été diffusée ? Ignore-t-il le droit à l’information. Il parle de Studio 2M et son bétisier qui se fait depuis 9 ans, moi à sa place j’aurai eu honte depuis ma première participation à cette activité malsaine… Youssef

    إجابة

إضافة تعليق