حميد شباط: لطيفة سميرس غير مسجلة في اللوائح الانتخابية

كتب بواسطة على الساعة 10:16 - 3 سبتمبر 2012

حميد شباط

 

كيفاش (سطات)

بدا حميد شباط مزهوا بنفسه، وهو يوجه شظايا نيران انتقاداته اللاذعة نحو عائلة الفاسي الفهري، ونحو تجربة رئاسة عباس الفاسي. وقال شباط: “أصبح الحزب مبنيا على الزبونية ومنطق العائلة، لا نقبل هذا الوضع، نحن اليوم في وضع هش، وقررت شخصيا أن أخوض معركة التغيير، لنخرج خلال المؤتمر المقبل من حزب الأشخاص إلى حزب المؤسسات”.

وأشار حميد شباط، خلال اللقاء التواصلي المنظم، يوم أمس الأحد (2 غشت)، في الخزانة البلدية من طرف فرع حزب الاستقلال في سطات، إلى أن بعض الأسماء البارزة المحسوبة على حزب الاستقلال لا تصوت حتى على مرشحيه، وقال: “أقسم بالله العظيم أن لطيفة سميرس منذ 2007 لم تصوت على مرشحي حزب الاستقلال، وهي غير مسجلة في اللوائح الانتخابية، وكانت تجمع النساء في دارها وتحرضهن على عدم التصويت لحزب علال الفاسي”، محملا في الوقت نفسه مسؤولية تراجع حزب الاستقلال إلى عائلة الفاسي الفهري، ومتسائلا: “لماذا حصل ما حصل خلال الانتخابات الأخيرة، الجواب بسيط وهو أن التوزيع العادل داخل حزب الاستقلال، كان منعدما خلال السنوات الأخيرة. لم نرق إلى حزب المؤسسات، لهذا راودتني فكرة التغيير”.

وعن أداء حزب الاستقلال داخل حكومة بنكيران، أكد حميد شباط أن بعض الوزراء الاستقلاليين انساقوا كليا وراء العمل الحكومي وتناسوا التواصل مع القواعد الحزبية، قائلا: “وزراؤنا بارعون في عملية التدشينات ولا يتواصلون مع الفروع والمفتيشيات. الحزب كان يسير برجل عرجاء، كان نقص في التواصل. هناك وزراء من تم تعيينهم من خارج القواعد، لا يحملون لا مرجعيات ولا نضالات الحزب. نحن اليوم في موقع هش”.

وبخصوص ترشيحه للأمانة العامة لحزب الاستقلال، أضاف شباط أن الزعيم يجب أن يكون له دراية بالطبقة الفقيرة، ويحمل همومها ويعرف معاناتها. وخاطب شباط أعضاء الحزب بالقول: “قلت لعبد الواحد الفاسي واش عمرك ضرك الجوع ولا طاحت عليك الشتاء، الكرش الشبعانة لا تفكر في الضعفاء، آل الفاسي الفهري مصوبين ليهم كلشي”. وفي حديثه عن ميزانية الحزب، قال حميد شباط إن أعضاء اللجنة التنفيذية لا يعرفون ما هي ميزانية الحزب، وما هو الدعم الذي يتوصل به الحزب من الدولة.

إيوا شكون عارف؟

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد