بالصور والفيديو من سجن عكاشة.. “التريتور” يعوض القفة ووجبات ريجيم لبعض المرضى!

كتب بواسطة على الساعة 1:05 - 8 ديسمبر 2017

طارق باشلام

بعد قرار المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج منع القفة، أوالمؤونة التي كانت تجلبها أسر نزلاء المؤسسات السجنية على الصعيد الوطني، السجن المحلي عين السبع (عكاشة) في الدار البيضاء كان المحطة النهائية لتطبيق هذا المنع المتدرج لأطعمةٍ كانت تحمل لمسة الأم وشوق البيت إلى داخل كل زنزانة، لكنها في المقابل شكلت مصدرا لولوج الممنوعات بَعد تحريف بُعدها الإنساني، ما دفع الإدارة المركزية لهذه المؤسسات إلى تفويض مهمة إعداد الطعام وتسيير متاجر داخلية مجهزة إلى شركات مُتخصصة في هذا المجال.

محمد بوشبتي، مدير سجن عكاشة، وصف قرار المنع بالنجاح الكبير الذي يأتي رحمة بالأسر، والتي غالبا ما تتوافد مثقلة بالقفف من مناطق بعيدة جدا، كما أن مقتنيات كثيرة قد تصل فاسدة إلى بعض النزلاء، نظرا لما تتطلبه من درجات حرارة محددة للحفاظ على جودتها، مثل مشتقات الحليب واللحوم.
من جانب آخر، أكد المسؤول ذاته أن البعد الإنساني حاضر، خصوصا في عيد الأضحى حيث يُسمح للأسر بجلب القفف لمدة خمسة أيام خلال هذه المناسبة الدينية، أما بالنسبة إلى الوجبات التي تقدمها المؤسسة فتراعي، حسب مدير السجن المعروف بعكاشة، تنويع المواد الغذائية بثمن أقل نسبيا من المتداول خارج أسوار السجن، كما تشمل القائمة إعداد طبق الكسكس للنزلاء كل يوم جمعة، دون إغفال الحالات المرضية، مثل داء السكري وضمور الكلي التي يتم خلالها تخصيص نظام للحمية وفقا للتعليمات الطبية.
ولم يفت المتحدث نفسه أن يؤكد أن الربح الأكبر من منع القفة لا يقتصر على تخفيف معاناة الأسر، بل محاربة ظاهرة تسريب الممنوعات كالمخدرات والهواتف المحمولة، ما مكن من توفير العدد الكافي للموظفين المخصصين لتفتيش المؤونة وإدخال الزوار والتوزيع السليم للوجبات لكل نزيل أو نزيلة.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
1
  1. وحيد

    أصبح السجن مغري

    إجابة

إضافة تعليق