بالتزامن مع فاجعة الصويرة رئيس الحكومة يعلن عن زيارته إلى ماليزيا.. فايسبوكيون غاضبون من العثماني

كتب بواسطة على الساعة 17:16 - 19 نوفمبر 2017

انهالت التعليقات على صفحة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، على موقع الفايس بوك، بعد إعلانه، بالتزامن مع فاجعة الصويرة، عبر بلاغ نشر على صفحته عن قيامه بزيارة إلى ماليزيا للمشاركة في أشغال الدورة ال13 للمنتدى الاقتصادي الإسلامي العالمي، المنظم أيام 21 و22 و23 نونبر الجاري.
وكتب معلق على البلاغ المنشور في صفحة العثماني: “سير شوف الناس لماتت فالصويرة. راه عيب هادشي”. وقال آخر: “السيد رئيس الحكومة واش فراسكم الفاجعة لي وقعات اليوم بإقليم الصويرة ، شهيدات_الجوع ؟؟؟؟؟ مصرع أزيد من 17 إمرأة وعشرات الجرحى، واش هاد الفاجعة ماكين لي إتكلم عليها ؟ الا تستحق زيارة من طرفكم؟”.
وجاء في تعليق آخر: “الناس ماتو على خنشة د الدقيق ونتا مسافر … كون وقعات هادي فشي دولة كاتحتارم نفسها كون ستقل رئيس الوزراء والحكومة … ولكن في اجمل بلد فالاكوان المتوازية … ماكايوقعش هادشي”. وأضاف آخر باللغة الأمازيغة: “استيويت لاخبار مايجران ح صويرة اسي سعد. احكيتون اميك ن سعر راكولو تقدم استقالات نون”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
2
  1. maroki

    اولا يجب اعلان حداد وطني!!! ١٧ شخص ليس بالقليل يا سادة.
    ثانيا يجب توقيف كل الأنشطة الى ما بعد تلاثة ايام.
    وصلاة جنازة غ٦٦يابية على الا رواح الطاهرة.

    إجابة
  2. الزين

    كان من الواجب أن يقام حداد على شهداء خنشة الطحين. لأن هذه الفتجعة عرت عن الواقع المربر لساكنة المناطق النائية و المهمشة وكذبت و أزالت اللثام عن كل برامج التنمية الفاشلة التي طالما بنعنى بها كل السياسيين المتعاقبين على التسسير . و لسوء الصدف أنها تزامنت مع الاحتفال بمرور 61 عاما عاما على الاستقلال و ما زلنا نضحي بأنفسنا لأجل كيس من الدقيق استغله أصحابه لتبييض وجوههم . رحم الله جمبع الشهداء و أسكنهم فسيح جناته و لعنة الله على كل المسوؤلين المرتشين المنافقين الأفاكين .

    إجابة

إضافة تعليق