بالفيديو.. كلام مؤثر لفاطمة الزهراء الناجية من حادث مراكش

كتب بواسطة على الساعة 0:37 - 15 نوفمبر 2017

وصفت الشابة فاطمة الزهراء، التي أصيبت في حادث إطلاق النار في مقهى “لاكريم” في حي كليز في مراكش، نجاتها ب”المعجزة”، معبرة عن أسفها لفقدان صديقها حمزة الشايب، الذي راح ضحية الحادث.
وقالت فاطمة الزهراء، في ندوة صحافية اليوم الثلاثاء (14 نونبر)، “أنا كنتحسن كيف كتشوفو، وصحتي كتحسن وهذا بفضل البروفسور دا علي اللي شرف على العملية الجراحية اللي دارت ليا واللي وقف بجنب والديا وواساهم والحمد لله بفضلو اليوم أنا هنا”.
كما شكرت المتحدثة الطبيب يوسف، الذي كان في مكان الحادث لحظة إطلاق النار وقدم لها إسعافات الأولية، مستحضرة ما وقع تلك الليلة قائلة: “أنا كنت طايحة وما عرفاش واش مضروبة حتى قالها ليا هو.. الناس كان مخلوعين وكيهربو ولكن هو بقى معايا وما خلانيش مين تضربت حتى وصلت للكلينيك وكان كيجي يوميا يشوفني ويواسي والديا”.
وأضافت فاطمة الزهراء: “الحمد لله ربي قدر ولطف تقدر أن حمزة يتقتل وأن نتضرب وربي بغى يلاقيني بيوسف والبروفيسور دا علي، وبغا أن بزاف دالمغاربة يتعاطفو معايا ويدعيو معايا، وجاو شافوني بزاف ديال الناس اللي ما كنعرفش.. معنويا الأمر صعيب ما غنقولش ليكم باللي ساهل ولكن بفضل الدعم ديال عائلتي وأصدقائي والمقربين ليا وحتى للطاقم الطبي وحتى نتوما حيث عرفتكم دعيتو معايا وتخلعتو عليا… وهاد الشي اللي دزت منو غيعاوني كثر فأنني نكون طبيبة حيث حسيت بالناس ملي كايكونو مراض كيفاش كيحسو”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد