جريمة مراكش.. غسيل الأموال يطارد مالك مقهى “لاكريم” وابن عمه!

كتب بواسطة على الساعة 11:47 - 9 نوفمبر 2017

 

بعد التحقيق معه على خلفية أحداث مقهى “لاكريم” في مراكش، تم إيداع مصطفى الكبداني، مالك المقهى، إضافة إلى ابن عمه محمد الكبداني، سجن لوداية وذلك بتهمة غسل الأموال.
القرار أصدرته استئنافية مراكش يوم أمس الثلاثاء (8 نونبر)، بعد ملتمس للنيابة العامة طالبت من خلاله بإجراء أبحاث في شأن اتهام الكبداني، ووضعهما رهن الاعتقال الاحتياطي على ذمة التحقيق.
تجدر الإشارة إلى أن التحقيقات الأولية أفادت بأن مالك المقهى، الملقب بـ”موس”، فور علمه بالجريمة التي راح ضحيتها حمزة الشايب، قام باتصالات هاتفية مع ابن عمه المقيم بطنجة، ورتبا موعدا بمدينة الدار البيضاء، التي انتقلا إليها على وجه السرعة، بعد تبين مصطفى أنه كان المستهدف الحقيقي من عملية إطلاق النار.
وما تزال التحقيقات جارية لفك لغز هذه الجريمة، التي خلفت صدمة كبيرة لدى الرأي العام الوطني.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق