ميسي/ الوردة/ الثومة/ بلادن/ داعش.. قنبول بالأشكال والألوان يغزو الأسواق المغربية في عاشوراء (صور)

كتب بواسطة على الساعة 23:24 - 24 سبتمبر 2017

ت: وراق

رغم المخاطر الكثيرة اللي يقدر يتسبب فيها، إلا أن العديد من الناس عندهم الاحتفال بعاشوراء هو يشريو القنبول.
موقع “كيفاش” قام بزيارة لأحد الأسواق الشعبية التي تباع فيها هذه المفرقعات في مدينة الدار البيضاء، حيث التقى بأحد باعة “القنبول”، والذي يعمل في بيع المفرقعات منذ خمس سنوات.
البائع عرفنا على معظم أنواع القنبول التي تروج في الأسواق المغربية، ومن بينها “ميسي” ويباع بالجملة بثمن 60 درهما، و”الوردة” ب30 درهما، وعلبة “النجوم” بثمن 100 درهم، و”الطرطاقة” و”الصواريخ” صغيرة الحجم ب15 درهم وكبيرة الحجم ب20 درهم، و”الثومة” ثمنها 6 دراهم، و”الطرومبيا” بنفس الثمن، و”بوم”، وبسبب خطورتها يطلق عليها اسم “بلادن”، وثمنها 4 دراهم.
نوع آخر من المفرقعات يطلق عليه “داعش”، والتي أكد المتحدث أنه لا يبيعها نظرا لخطورتها، ولأنها غالبا ما تكون سببا في اعتقال باعة القنبول، على حد قوله.
وأشار المتحدث إلى أنه يتزود بهذه المواد من درب سلطان أو درب عمر أو الهراويين أو الحي المحمدي، حسب الثمن، لافتا إلى أن عملية البيع “كتكون بالخزنة بحال يلا كتشري الحشيش، راه الناس مشاو عليه للحبس”.
وعن امتهانه لبيع المفرقعات رغم درايته بخطوراتها على المستهلك، قال المتحدث: “الغالب الله كنجيب التعارج ما كانصورو فيهم حتى ريال هادو كتجيب غير شوية كاتصور البراكة مع الدراري الصغار وحتى الناس بعقلهم فليلة العواشر كيبداو يفرقعو”.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد