البرنامج التواصلي مع الجهات والقطع مع ثقافة “سير للرباط”.. العثماني والوعد الكاذب

كتب بواسطة على الساعة 12:30 - 11 سبتمبر 2017

نهار الخميس 13 يوليوز اللي فات، خرج سعد الدين العثماني وقال باللي الحكومة دارت برنامج “لزيارة مختلف مناطق المغرب للاطلاع على مختلف المشاريع الجهوية وتسريعها”، ودابا دازت تقريبا شهرين وما شفنا زيارات.
حديث العثماني عن هذه الزيارات كان خلال مجلس حكومي شدد فيه رئيس الحكومة على أنه “واع بأن مجموعة من مناطق المغرب لم تستفد من ثمار التنمية في العقود الأخيرة”، مؤكدا على “ضرورة الاهتمام بالعدالة المجالية التي هي ضمن أولويات الحكومة وسيعمل على تحقيق تنمية عادلة موزعة على مختلف الجهات”.
وقال العثماني إن هذا البرنامج التواصلي للحكومة مع جهات المملكة تم “وضعه تنفيذا للتوجيهات الملكية للحكومة بمناسبة انعقاد مجلس الوزاري الأخير، من أجل الاطلاع عن قرب عن الإشكالات التنموية الأساسية في الجهات والأقاليم والتتبع المنتظم للمشاريع والأوراش التنموية بها، استجابة لتطلعات الساكنة في الميادين الاجتماعية والاقتصادية والتنموية بصفة عامة”.
عقب هذا الإعلان، قام العثماني وبعض وزرائه بزيارة “يتيمة” إلى جهة بني ملال خنيفرة، والتي كانت يوم الجمعة 21 يوليوز الماضي.
وخلال هذه الزيارة، قال رئيس الحكومة في لقاء ترأسه بالمناسبة، أن الحكومة عازمة على القطع مع ثقافة “سير للرباط”، وأعطى توجيهاته للوزراء لتقديم الوعود القابلة للتطبيق والتنفيذ، وتتبع تنفيذها.
وكانت هذه أول وآخر زيارة في “البرنامج التواصلي للحكومة مع جهات المملكة”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق