ناصر بوريطة.. تفاصيل “معركة الموزمبيق”!

كتب بواسطة على الساعة 19:11 - 25 أغسطس 2017

قال ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، الذي يترأس الوفد المغربي المشارك في مؤتمر الدولي لطوكيو حول تنمية إفريقيا (تيكاد)، إن كل شيء بدأ حين حاولت الموزمبيق، التي تدعم جبهة ما يسمى البوليساريو، إدخال وفد “الجمهورية الصحراوية الوهمية” إلى القاعة من أجل المشاركة في الاجتماع، رغم أنه لم توجه إليهم دعوة المشاركة، بحكم أن اليابان لا تعترف بالجمهورية الوهمية.
وأضاف بوريطة أن المغرب واليابان رفضا مشاركة وفد البوليساريو، ما جعل الوفد الياباني يقرر الإشراف على عملية التحقق من هوية المشاركين عند أبواب القاعة قبل الدخول إليها، وطلب من الوفد المغربي أيضا مساعدته في العملية، وذلك لمنع أعضاء وفد البوليساريو من الدخول، ما أثار غضب الموزمبيق، إذ اضطر إلى التخلي عن بعض أعضائه ومنح أماكنهم لفائدة بعض أعضاء وفد البوليساريو، الذين ولجوا إلى الاجتماع باعتبارهم ممثلين لجمهورية الموزمبيق.
وتابع بوريطة أن عناصر الأمن الخاص الموزمبيقي أغلقت أبواب القاعة، ومنعت الوفد المغربي من الدخول.
وأضاف بوريطة، في تصريح لموقع القناة الثانية: “قلت لمسؤول الأمن الخاص بأن الوفد المغربي معروض عليه من طرف اليابان، وغادي ندخلو بزز منكم، قبل ما يخرج الوفد الياباني ويفتح البيبان لأعضاء الوفد المغربي باش يدخلو”.
وأكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي أن مشاركة أعضاء البوليساريو لم تشكل أي مشكلة للوفد المغربي ما دام أنهم شاركوا باعتبارهم يمثلون الموزمبيق، وليس الجمهورية الوهمية.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق