شقيقة أحد معتقلي الحسيمة: ملي كيكون جاي الملك كنوجّدو قبل الحكومة… كنا نهربو للمخزن دابا كنهربو منو

كتب بواسطة على الساعة 18:26 - 16 يونيو 2017


(طنجة)

تخللت المناظرة الوطنية حول الوضع في الحسيمة، التي تقام في مقر جهة طنجة تطوان الحسيمة، اليوم الجمعة (16 يونيو)، كلمات لبعض أفراد أسر المعتقلين من نشطاء الحراك، ومن بينهم أخت بدر بولحجل، التي انتقدت اتهام نشطاء الحراك بالانفصالين، ما استدعى تعقيب وزير العدل محمد اوجار.
وقال اخت بولحجل: “بدر تعتقل وعندو لوردونونس ديال الدواء دالواليدة في جيبو وعندو العرس نهار 15 في شهر سبعة”، مردفة: “حنا تشوينا وتحرقنا في قلوبنا حنا جاهلين بمصير ولادنا.. خاي بدر مناضل شريف ونهار مشيت للكوميسارية كنقوليهم شنو التهمة ديالو ما بغاوش يقولو لنا.. حنا ماشي ما بغيناش الملك حنا كنقولو عاش الملك ملي قلتها ليه قالي هو عايش بيك ولا بلا بيك، وقلت ليه حنا ما نقدوش نعيشو بلا بيه”.
وتابعت :”هوما كيدعيو أننا انفصاليون حنا الملك ملي كنسمعو جاي كنوجد قبل ما توجد الحكومة.. الدولة دارت الامن لحماية المواطن والناس كانو كيهربو للمخزن دابا كيهربو من المخزن.. علاش كتزرعو فينا هاد الرعب كامل ولينا كنخرجو وما عرفناش.. حنا ما بغينا بو حوار بغينا نشوفو كطبقو وما غتبقاوش تشوفنا في الشارع.. الوطنية في قلبونا.. حنا بغينا خوتنا يرجعو”.
واسترسلت المتحدثة: “الحكومة والشعب الريفي ولينا بحال دوك جوج الشفارة اللي مضاربين والشفار حاضيه، شكون اللي مستفد الشغار حيث هو اللي غيشفر ولاخرين غافلين”.
وفي ختام كلمتها، طالب الوزير محمد أوجار بتعقيب نفى فيه “نفيا قاطعا وصف النشطاء بالانفصالين”، قاىلا: “لم يحدث لأجهزة الدولة والحكومة أن اتهمت أحدا بالانفصال… لم يحدث ولن يحدث وهناك اعتزاز بوطنية الريف”.
تعقيب أوجار أثار موجة احتجاجات وسط الحاضرين في القاعة، حيث ذكروه ببلاغ الأغلبية الحكومية.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد