بالصور والفيديوهات.. الأغلبية الحكومية “تشعل” الحسيمة

كتب بواسطة على الساعة 12:58 - 19 مايو 2017

 

شهدت شوارع مدينة الحسيمة، مساء أمس الخميس (18 ماي)، مسيرة حاشدة، احتجاجا على تصريحات الأغلبية الحكومية التي اعتبرت أن حراك الريف “يمس ثوابت الأمة” متهمة بعض متزعميه بـ”تلقي تمويلات خارجية”.
بعد الإضراب العام الذي نفذه العديد من أرباب المحلات التجارية، تلبية لدعوة لجنة الحراك، بدأ المحتجين يتجمعون وسط المدينة حوالي الساعة الرابعة والنصف، وسط تعزيزات مكثفة.
انطلقت المسيرة، التي شارك فيها محتجون من الحسيمة ومن المناطق المجاورة لها، كإمزون وبوكيدان وبني بوعياش، من ساحة محمد الخامس وسط المدينة، دون تسجيل أي احتكاك بين المحتجين والعناصر الأمنية.
ورفع المحتجون، الذي قدر عددهم حسب الجهات المنظمة بحوالي 100 ألف مشارك، شعارات منددة بتصريحات الأغلبية الحكومية وأخرى تدعو إلى تحقيق مطالب الحراك، ورددوا شعارات من قبيل “الشعب يريد تحقيق المطالب” و”هادا الريف وحنا ناسو والمخزن يجمع راسو” و”الريف أرضي حرة.. المخزن يطلع برا”.
كما رفع المحتجون، إضافة إلى الأعلام الأمازيغية وأعلام ما يسمى “جمهورية الريف”، لافتات كتب على معظمها “هل أنتم حكومة أم عصابة” و”لا للعسكرة”، إضافة إلى صور لعبد الكريم الخطابي.
وألقى ناصر الزفزافي، أحد أبرز متزعمي الحراك، الذي وصل إلى وصل إلى مركز المسيرة الاحتجاجية محاطا بحراسة مشددة، كلمة خلال المسيرة الاحتجاجية، وجها فيها سيلا من الانتقادات والتهم إلى الحكومة ورئيسها سعد الدين العثماني.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق