شيخي لأعضاء حركة التوحيد والاصلاح: تصريحات البعض غير سليمة في صيغها ومرفوضة في طريقة التعبير عنها

كتب بواسطة على الساعة 21:49 - 18 مايو 2017

على خلفية “التجادبات والخلافات الداخلية” التي تعرفها حركة التوحيد والاصلاح وحزب العدالة والتنمية، وجه عبد الرحيم شيخي، رئيس الحركة، اليوم الخميس (18 ماي)، توجيها إلى أعضاء الحركة، معتبرا أن تصريحات البعض “غير سليمة في صيغها ومرفوضة في طريقة التعبير عنها لما تتصف به من حدة في العبارة ولمز وغمز في الإشارة وغلظة في القول وفجور في الخصومة”.
وقال شيخي إنه “لم يعد مقبولا أن يستمر ما يصدر عن بعضنا أيا كانت مبرراته وأيا كان قائله، فإذا لم يكن لنا من تربيتنا واعظ ولم يكن لنا من أخلاقنا رادع، فليكن لنا من تاريخ غيرنا عبرة وعظة، فأين حضارات ودول وهيئات وحركات قدمت جليل التضحيات وبلغت في كسبها ما بلغت، فهل تروننا عن مصائرها معصومين وعن مآلاتها محصنين أم أن سنن الله لا تحابي أحدا”.
وأضاف شيخي في توجيه أن بعض التصريحات الصادرة من أعضاء الحركة فيها “عُدول واضح عن القيم التربوية والأخلاق الرفيعة”، مطالبا أعضاء الحركة ب”انتهاج النقد وسلوك مسلك الحرية في التعبير، ترسيخا لقيم الحوار وفتح أبواب الاجتهاد وارتياد آفاق التفكير، وتأكيدا على الثقة في مخرجات الشورى والتزام الهيئات والأفراد بإنفاذ القرارات والاختيارات التي تفرزها، وربطا للمسؤولية بالمحاسبة المؤسساتية”.
ودعا رئيس حركة التوحيد والإصلاح، الجناح الدعوي لحزب العدالة والتنمية، أعضاء الحركة إلى أن “يبادر كل واحد منهم إلى إصلاح ما قد يجد في أقواله وأفعاله من اعوجاج وما قد ينفذ إليها من هنات صغرت أو كبرت”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد