أقر بضرورة مراجعتها.. حصاد ينهي “أزمة” كتب منار للتربية الإسلامية

كتب بواسطة على الساعة 16:40 - 10 أبريل 2017

في أولى قراراته بعد توليه حقيبة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، أقر محمد حصاد بضرورة مراجعة سلسلة كتب منار للتربية الإسلامية، واضعا بذلك حدا للصراع الذي دام لأشهر بين الوزارة وأستاذة الفلسفة حول هذه الكتب.
وأوضحت الجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة أن مكتبها الوطني عقد اجتماع عمل، يوم الجمعة الماضي (7 أبريل)، في مقر مديرية المناهج في الرباط، مع مدير المناهج بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، للتداول في وضعية سلسلة كتب منار للتربية الإسلامية بالتعليم الثانوي التأهيلي، وآفاق تطوير العمل التربوي المشترك بين الوزارة والجمعية.
وأشارت الجمعية، في بلاغ لها، إلى أن الوزارة الوصية “التزمت بمراجعة هذه الكتب واتخاذها لكافة التدابير قبل الإذن بإعادة طبعها برسم الموسم المقبل 2017-2018″، مسجلة بارتياح “تفهم الوزارة لموقف الجمعية وملاحظاتها النقدية على سلسلة كتب منار للتربية الإسلامية، ومشاطرتها الرأي بضرورة مراجعتها”.
ولفت المصدر ذاته إلى أن الجمعية تقدمت بمذكرة بيداغوجية ضمنتها ملاحظاتها البيداغوجية والديداكتيكية والابستمولوجية على منهاج وكتب منار للتربية الإسلامية.
وفيما يتعلق بتطوير العمل التربوي المشترك بين الوزارة والجمعية، فقد تم التداول خلال الاجتماع، حسب البلاغ ذاته، حول مشروع الأولمبياد الفلسفي 2017، حيث سلمت الجمعية إلى مدير المناهج الإطار المرجعي للأولمبياد، “لنتعلم التفلسف”، والتمست منه إصدار مذكرة في الموضوع.
وأضاف البلاغ أن الجمعية تسعى إلى تحسين الشراكة الوطنية مع الوزارة، وتفعيل الأندية التربوية بالمؤسسات التعليمية، كما عبرت عن استعدادها للمساهمة في إصلاح منهاج وبرامج مادة الفلسفة.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد