“حرب” الاستقلال.. شباط يرفض عقد اجتماع اللجنة التنفيذية

كتب بواسطة على الساعة 18:02 - 3 أبريل 2017

يبدو أن الأزمة داخل “البيت الاستقلالي” أخذت في الاستفحال بعد البلاغ الذي أصدره أعضاء في اللجنة التنفيذية، وحمل توقيع حمدي ولد الرشيد، اتهموا فيه “تيار حميد شباط بالسعي إلى اختلاق أزمات قد تعصف بالحزب إلى الهاوية، عبر افتعال وزرع الفتن التي ترمي إلى بث نار التفرقة بين مناضلي الحزب، محملين الأمين العام مسؤولية ما يقع”.
وأصدر حميد شباط، اليوم الاثنين (3 أبريل)، بلاغا يوضح فيه أن بلاغ أعضاء اللجنة التنفيذية تم تعميمه على وسائل الإعلام “خارج الضوابط القانونية لعمل اللجنة، وانتحل صفة الحديث باسم اللجنة التنفيذية للحزب، يجعل موضوعيا من المتعذر عقد اجتماع للجنة التنفيذية في ظروف عادية”.
وكان خصوم شباط دعوا، يوم الخميس الماضي (30 مارس)، إلى عقد اجتماع صباح الجمعة (31 مارس)، وهو ما تعذر تحققه باعتبار تزامنه مع الذكرى الأربعينية لرحيل امحمد بوستة، فتقرر تأجيله إلى يوم غد الثلاثاء (4 أبريل).
وأشار المصدر ذاته إلى أن عناصر إدارة المركز العام للحزب باشرت، عقب الأحداث التي عرفها المركز، أول أمس السبت، الإجراءات القانونية عبر استدعاء المفوض القضائي لإثبات أعمال التخريب التي تعرضت لها القاعة الكبرى، “وكذلك توثيق امتناع تلك العناصر عن مغادرة المركز العام إلى حدود صبيحة اليوم الاثنين، بل وتوافد عناصر أخرى، كما تم وضع شكاية رسمية في الموضوع لدى النيابة العامة، مع فتح تحقيق داخلي معمق في النازلة واتخاذ الإجراءات القانونية في حق المتورطين في تلك الأحداث حسب قوانين الحزب”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد