جمعية مدرسي الفلسفة: بلمختار يحاول التملص من مسؤولياته

كتب بواسطة على الساعة 17:34 - 8 فبراير 2017


فرح الباز
ردا على تصريحات وزير التربية الوطنية والتكوين المهني لجريدة “لوموند” الفرنسية، بخصوص الجدل الدائر حول مطلب الجمعية بسحب سلسلة كتب منار للتربية الإسلامية، أدان المكتب الوطني للجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة هذه التصريحات، معتبرا أن الوزير يحاول “التملص من مسؤولياته في التأشير على كتب متزمتة تدعو إلى التطرف والفتنة المجتمعية”.
وعبرت الجمعية، في بلاغ لها توصل به موقع “كيفاش”، عن إدانتها لما أسمته “سياسة خلط الأوراق التي انتهجها الوزير ووزارته، بمحاولة افتعال الصراع بين أساتذة الفلسفة وأساتذة التربية الإسلامية وهي مؤامرة مكشوفة نحمله تداعياتها، كما نذكره بمواقف الجمعية المعبر عنها في جميع بلاغاتها السابقة بكون المشكل ليس مع مادة التربية الإسلامية ولا مع مدرسيها أو مفتشيها بل مع الوزارة ومديرية المناهج التي أشرت على تلك الكتب”.
وحملت الجمعية بلمختار “المسؤولية المباشرة في التحريض على الصدام” بين مدرسي مادة الفلسفة ومدرسي مادة التربية الإسلامية، مدينة ما وصفته بـ”سياسة الكذب على الرأي العام الوطني والدولي التي أنتهجها الوزير بادعائه أن مدير المناهج استقبل الجمعية وفتح معها الحوار وهو الأمر الذي لم يحصل مطلقا بالرغم من توصل السيد الوزير بطلب لقاء معه من الجمعية”.
المكتب الوطني للجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة أكد أن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني لم تتجاوب مع مطلبه بسحب كتب سلسلة منار المسفهة للفلسفة والعلوم وحقوق الإنسان والطفل ومكاسب الحضارة الإنسانية المعاصرة.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق