قضية “ماكياج العنف” وصلت إلى واشنطن بوسط والغارديان.. دوزيم تفضحنا!!

whasi

كيفاش
نشر الموقع الإلكتروني لصحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، أمس الاثنين (28 نونبر)، مقالا حول الضجة الواسعة التي أثارتها فقرة الماكياج الخاصة بكيفية “إخفاء آثار العنف على الوجه”، التي تضمنتها إحدى حلقات برنامج “صباحيات دوزيم”، على مواقع التواصل الاجتماعي.
وأشار المقال إلى أن الفقرة تعرضت إلى الكثير من الانتقادات من قبل نشطاء الشبكة الاجتماعية “تويتر”، الذين رأوا فيها “محاولة لتشجيع النساء على إخفاء الاعتداءات بالماكياج، بدلا من إدانة الأشخاص المسؤولين عن أعمال العنف”.
صحيفة “غارديان” البريطانية خصصت هي الأخرى مقالا للخطأ الفادح الذي سقطت فيه القناة الثانية المغربية، بعد بثها لهذه الفقرة، التي أثارت موجة غضب واسعة على الشبكات الاجتماعية.
ولفتت الصحيفة إلى أن هذه الفقرة “أثارت غضب مئات النساء اللواتي وقعنا عريضة للمطالبة بمعاقبة القناة”.
وكانت القناة الثانية اعتذرت عن هذه الفقرة، معتبرة أنها “غير ملائمة وتشكل خطأ في التقدير بالنظر إلى حساسية وأهمية موضوع العنف ضد النساء”، مؤكدة أنه سيتم اتخاذ جميع الإجراءات المناسبة في حق الأشخاص المسؤولين عن هذا الخطأ، كما ستدعم آليات المراقبة والتأطير حول هذا الموضوع”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد