مزوار: أغلبية البلدان الإفريقية تنظر بشكل إيجابي إلى عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي

14098412501-1-1

كيفاش
أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون، صلاح الدين مزوار، أن الأغلبية الساحقة من البلدان الإفريقية تنظر بشكل إيجابي لعودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي.
وأوضح مزوار، في حديث بثته إذاعة (إر إف إي)، اليوم الاثنين (28 نونبر)، أن المغرب يسعى للعودة لأسرته المؤسسية حيث يعتبر أن هناك عمل يجب القيام به من أجل إفريقيا لتحقيق الاستقرار والسلام والتسامح.
وشدد المتحدث على أن المغرب سيعود للاتحاد الإفريقي برؤية وقيم من بينها تلك المرتبطة بالتنمية المشتركة، والنمو المشترك والاستثمار، بالإضافة إلى تقاسم الخبرة والتجارب.
وأضاف وزير الشؤون الخارجية والتعاون أن ما يقوم به المغرب من أجل إفريقيا يعكس هذه الرؤية، والتي يريد أن يتقاسمها أكثر من خلال مساهمة أكبر داخل أسرته المؤسسية، مشيرا إلى أن العودة ليست سوى إجراء شكليا وأن الأهم هو المبادرة والعمل.
وأكد مزوار على أنه لا يوجد أي سبب يمنع من تفعيل هذه العودة خلال قمة أديس أبابا.
وفي معرض رده على سؤال حول مطالبة محتملة للمغرب بطرد “الجمهورية الصحراوية” الوهمية من الاتحاد الإفريقي، أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون أن المغرب يقوم بتدبير المسألة المرتبطة بوحدته الترابية في الأمم المتحدة، بهدف التوصل إلى حل سياسي مقبول من جميع الأطراف من خلال العرض الذي تقدم به المغرب والمتمثل في مبادرة الحكم الذاتي.
وأكد مزوار أن الأمر يتعلق بالعرض الوحيد ذي مصداقية والقادر على تجاوز الصعوبات، مشيرا إلى أن التوجه يسير نحو التسوية السلمية للمشاكل.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق