التقدم والاشتراكية: نرفض الإفتاء بإسناد رئاسة الحكومة إلى حزب آخر

b324e73a782902bb3ffd9b78eebdb2dd

فرح الباز
على خلفية ترويج عدد من السيناريوهات لتجاوز “البلوكاج” الذي تعرفه مهمة تشكيل الحكومة، عبر حزب التقدم والاشتراكية عن رفضه لكل الخيارات التي تروج لها بعض الأوساط، من قبيل الإفتاء بإسناد رئاسة الحكومة إلى حزب آخر غير الحزب المتصدر للانتخابات.
وشدد المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، في بلاغ أصدره عقب اجتماعه أمس الاثنين (21 نونبر)، على “الضرورة الأكيدة والحاجة الملحة لمنهجية التوافق البناء، القائم على التقيد المطلق بمقتضيات الدستور الذي لا يستحمل، قانونيا، أي مقاربة تحريفية لأحكامه، كما لا يستحمل سياسيا، أي تعامل يتنكر للإرادة الشعبية وللخيارات الواضحة للناخبين خلال استحقاق سابع أكتوبر، ولا يستحمل، مؤسساتيا، القفز على انتصار المؤسسة الملكية للمنهجية الدستورية السليمة”.
واعتبر المكتب السياسي لحزب الكتاب أنه “ليس هناك أمام بلادنا خيار آخر غير تفعيل الاختيار الديمقراطي، كأحد ثوابت الأمة الجامعة، وذلك بتيسير المهمة على رئيس الحكومة المعين لتشكيل أغلبية حكومية قوية ومنسجمة، بأحزاب ملتزمة وبطاقات كفأة، على أساس برنامج واضح المعالم يمكن بلادنا من مواصلة نهج الإصلاح والدمقرطة والعدالة الاجتماعية في كنف الاستقرار”.
وشدد حزب التقدم والاشتراكية على مواصلة مساعيه وجهوده الهادفة إلى توفير المقاربة الإيجابية والبناءة والتوافقية التي تمكن بلادنا من تجاوز الوضع الحالي.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق